الحكم على برماوية بالقتل تعزيرًا بعد تعذيبها لطفلة زوجها حتى فارقت الحياة

الحكم على برماوية بالقتل تعزيرًا بعد تعذيبها لطفلة زوجها حتى فارقت الحياة

صدقت محكمة الاستئناف بمنطقة مكة المكرمة على الحكم الصادر من المحكمة العامة والذي يقضي بقتل إمرأة برماوية تعزيرًا بعد أن قامت بتعذيب طفلة زوجها البالغة من العمر 7 سنوات، حيث قامت الزوجة بتعذيب الطفلة بوسائل متنوعة حتى فارقت الحياة، كما تم الحكم على والد الطفلة أيضاً بالسجن لمدة 20 عاماً. وترجع تفاصيل القضية إلى قيام شرطة العاصمة المقدسة ممثلة في قسم المنصور بفتح تحقيقاً موسعًا مع إمرأة برماوية وزوجها، حيث تبين أنها قامت بتعذيب إبنة زوجها التي لم تتجاوز السابعة من عمرها، وذلك عن طريق ضربها بالعصا بالإضافة إلى حرقها في أماكن متفرقة من جسدها مما أصاب الطفلة نزيف حاد فارقت على إثره الحياة، وذلك على مرأى من والدها الذي لم يتحرك. وكانت دائماً ما تبرر الزوجة أفعالها لزوجها بأنها تؤدب الطفلة فقط، وعندما فارقت الحياة سارعوا بنقل الطفلة إلى مستشفى الولادة والأطفال.
وبعد عدة جلسات صدر الحكم الشرعي بقتل المرأة تعزيرًا وسجن والد الطفلة عشرين عامًا لتستره على الجانية معللاً موقفه أن زوجته كانت تربي ابنته. وأفاد الجيران أنهم سمعوا صراخ الطفلة جراء تعذيب الزوجة لها أكثر من مرة وأشعروا الأب بذلك ولكنه لم يفعل شيء، وكانت والدة الطفلة وهي (بنجلاديشية الجنسية) قد طالبت بالقصاص من طليقها وزوجته بعد أن ارتكبا الجريمة بحق طفلتها. إلي أن صدر الحكم من المحكمة العامة بمكة المكرمة ذي القعدة 1430هـ والذي يقضي بالقتل تعزيرًا للمرأة التي عذبت ابنة زوجها الطفلة البرماوية ذات السبعة أعوام وسجن الزوج لمدة عشرين عاماً.

شاهد أيضاً:
الداخلية تنفذ حكم القتل تعزيراً على سعودي قام بتعذيب زوجته حتى الموت

الداخلية تنفذ حكم القتل تعزيراً لمتعاطى مخدرات مارس اللواط بمحارمه

فيديو: الحكم بقتل المفحط (مطنش) تعزيراً بعد تسببه في وفاة شابين