فيديو: موظفون غاضبون يعتدون على مدراء الخطوط الجوية الفرنسية

 

Capture

اضطر مديرون في الخطوط الجوية الفرنسية “أيرفرانس” للهرب من مقر الشركة يوم أمس الإثنين، بعدما تعرضوا لهجوم عنيف من قبل حشد من العمال الغاضبين الذين اعتدوا عليهم بالضرب ومزقوا ملابس بعضاً منهم.
وذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن المئات من الموظفين، اقتحموا مقر الخطوط الجوية الفرنسية في مطار شارل ديغول بالقرب من العاصمة الفرنسية باريس، عقب إعلان الشركة عن نيتها بختفيض 2900 وظيفة.
وشوهد اثنان من كبار المسؤولين التنفيذين في الشركة، وهما كزافييه بروسيتا نائب مدير الموارد البشرية، وبيير بليسونيير نائب رئيس الشركة للرحلات الطويلة، وقد تمزقت ملابسهما قبل أن يضطرا إلى تسلق الأسوار هرباً من هجوم العمال.
وقبل وقت قصير من الهجوم، كان كل من بروتيستا والرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الفرنسية فريدريك غاغي قد كشفا عن الخطوط العريضة لخطة تهدف إلى تخفيض النفقات، وتشمل الاستغناء عن 2900 وظيفة بحلول عام 2017.
وقالت مصادر نقابية أن هذه التخفيضت تشمل 1700 من الموظفين الارضيين، و900 من طاقم الطائرات بالإضافة إلى 300 من الطيارين.
كما أكدت الخطوط الجوية الفرنسية أن الاجتماع الذي ضم كبار المسؤولين في الشركة، تمخض عنه خطة للتخلي عن 14 طائرة من أسطول رحلاتها الطويلة، والحد من أعمال الشركة بنسبة 10% وإلغاء طلبية لشراء طائرة بوينغ 787 دريملاينر.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا