زاهي حواس: مدائن صالح أحد عجائب الزمن.. وهي أهرامات السعودية -صور

سلط الأثري المصري ووزير الآثار السابق زاهي حواس الضوءَ على منطقة مدائن صالح، أو ما كان يعرف قديمًا باسم “الحجر”، والتي تقع في منطقة العُلا التابعة للمدينة المنورة، في مقال له نشرته صحيفة الشرق الأوسط اليوم الخميس (4 يناير 2018) بعنوان ” أهرامات السعودية”. وقال حواس إنَّ عدد المواقع الأثرية السعودية وصل إلى 41 موقعًا من مختلف العصور بداية من العصور الحجرية، وحتى العصر الإسلامي. واعتبر حواس منطقة مدائن صالح أهم موقع أثري بالمملكة، مشيرًا إلى اطلاق اسم أهرامات السعودية عليها راجع لما تمتاز به من عظمة فنية ومعمارية نادرة. وسرد الوزير المصري قصة زيارته للمنطقة قبل ثلاث سنوات، قائلا: “الحقيقة أن زيارة مدائن صالح تأخذ الأنفاس؛ وتجعلك تنظر إلى هذه الواجهات الصخرية المنحوتة بشكل يثير الخيال”.

وقال: “أعتقد لو أن الرحالة القدماء وصلوا إلى الجزيرة العربية وزاروا مدائن صالح لكانت اختيرت ضمن عجائب الزمن القديم. وبحسب الأثري المصري الشهير فإن المكان قيل عنه إنه منطقة قوم ثمود، وقيل أيضاً إنها تخص قوم صالح عليه السلام، وهذه المنطقة عبارة عن كهوف ومقابر منحوتة في الجبال، وتُعد امتداداً لحضارة الأنباط، واعتبرت العاصمة الجنوبية لدولة الأنباط، أما بترا في الأردن فكانت العاصمة الشمالية”. وأكد ان المكان لو وضعت على خريطة السياحة لوصلها ملايين السياح… منوها إلى أن مدخل المنطقة به مركز زوار، ومتحفاً مجاوراً للموقع، وآخر للسكة الحديد، ويبدأ تاريخها من 188 ق.م حتى 106 بعد الميلاد، أما الاسم فهو حديث «مدائن صالح»، نسبة إلى سيدنا صالح عليه السلام.

وتابع حواس أنه “عثر على نقوش ثمودية، وكذلك نقوش نبطية، وكانت هذه المنطقة تسيطر على القوافل التجارية، حيث امتد نفوذ الأنباط من مدائن صالح حتى بترا، ومن العجيب أن الموقع تصل مساحته إلى 14 كلم مربعاً، وبه خزان للمياه، وجاءت شهرة الأنباط في شق القنوات المائية”. وألمح إلى أن هناك أكثر من مائة بئر نبطية، ويصل عمق القبر إلى نحو 40 متراً، منحوتاً في الصخر، وسوف نشاهد على القمة في منتصف الواجهة نسوراً منحوتة وثعابين، بل وتماثيل لأسود، وعندما شاهدت الكورنيش على الواجهة وجدت أن هناك تأثيراً فرعونياً، وقد شاهدت على إحدى الواجهات شكلاً للهرم المدرج”. وزاد أنه يوجد بالمقابر كوات منحوتة في الصخر، وهناك كثير من المقابر العائلية، كما أنه يزور هذا الموقع نحو 210 آلاف زائر، وهم من الأجانب المقيمين بالمملكة، بالإضافة إلى المواطنين، والدخول بالمجان.