عملية ناجحة للأم التي طعنها ابنها أول أيام العيد

أنقذ فريق طبي في مجمع الملك عبد لله الطبي بجدة مواطنة تعرضت للطعن بالسكين على يد ابنها في أول أيام العيد المبارك.
وأجريت للأم عملية استمرت اربع ساعات تم من خلالها توصيل العصب السابع للوجه بعد قطعه، وذلك تحت إشراف استشاري جراحة المخ والأعصاب بالمجمع د. روحيل واستشاري الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس والرقبة د. رجب الزهراني واستشاري جراحة التجميل من مستشفى الملك عبدالعزيز د.عصام حمدي.
وكان الابن العاق قد طعن والدته وبعد أن حاولت الهروب من بطشه لجارتها قام بدهسها وفر هارباً، بحسب”سبق”.
وأكدت التحقيقات الأولية بأن الأم سبق لها أن تقدمت بشكوى ضد ابنها لعقوقه وسوء حالته النفسية، وبعد سجنه عده أشهر تنازلت عن الشكوى وطالبت بإطلاق سراحه.
وأودع الشاب مستشفى النفسية بجدة للعلاج من إدمان المخدرات وخرج يوم الثلاثاء الماضي ليقضي العيد مع والدته.