مصادر: العمودي تعرض للتهديد والابتزاز.. وزوجته العربية سافرت إلى بلادها قبل مقتله بأيام!

أثارت جهات التحقيق في قضية مقتل رجل الأعمال السعودي أحمد سعيد العمودي، صاحب مؤسسة العمودي للصرافة داخل منزله بجدة أمس، عدة تساؤلات مازالت غامضة حول دوافع ارتكاب الجريمة.
ورجحت جهات التحقيق أن ارتكاب الجريمة كانت بدافع المال، خاصة وأن رجل الأعمال سحب ملايين الريالات من حساباته، قبل وقوع الحادثة.
وتوقعت جهات التحقيق أن تكون هذه المبالغ المختفية سر مقتل رجل الأعمال، خاصة وأن هناك معلومات أولية باحتمالية تعرض المقتول للابتزاز والتهديد.
وكشفت التحريات عن أن المقتول كان بمفرده داخل المنزل وقت وقوع الجريمة، بعدما سافرت زوجته الثانية من جنسية عربية إلى بلدها الأم قبل 10 أيام.
وقالت مصادر لـ “مكة” إن السائق الشخصي أبلغ السلطات الأمنية فجر أمس بوجود رجل الأعمال مقتولًا داخل فلة يملكها في أبحر، حيث عثرت عليه الجهات الأمنية مربوط اليدين والقدمين ومشنوقًا بحبل وموضوعًا داخل كيس كبير.