بعد إدانته بالتورط في غسيل أموال.. محكمة الاستئناف تؤيد حكمها على الملياردير المفاجئ !


أقرت محكمة الاستئناف حكم أصدرته المحكمة الجزائية في جدة قبل أشهر عدة، يقضي بالسجن ستة أعوام وغرامة بقيمة ثلاثة ملايين ريال لشاب يعمل في مهنة التعقيب.
وأدانت المحكمة الشاب بالتورط في جريمة غسل الأموال وإدارة نشاط غير مشروع بعدما تضخم رصيده إلى ملياري ريال، وفقًا لـ “عكاظ”.
وقضت المحكمة بمنع الشاب من السفر لمدة ست سنوات عقب انتهاء فترة محكوميته نهائيًا، تطبيقًا لنظام مكافحة غسل الأموال.
وكشفت مصادر ، عن تلقي المحكمة لتوجيهات من المحكمة العليا بإحالة شقيق المتهم المحكوم الذي كان وكيلًا عنه في الجلسات إلى ذات الدائرة القضائية لمحاكمته في جريمة غسل أموال ‏مماثلة بنفس المبلغ.
يشار إلى الاتهامات التي وجهتها هيئة التحقيق والادعاء العام للشاب الثلاثيني، بتضخم أرصدته في قضية غسل أموال بـنحو ملياري ريال من خلال تملكه عددا من المؤسسات والشركات الدولية الوهمية.
وشملت قائمة الاتهامات، استخدام الشاب لمكفوليه في تنفيذ إيداعات بمبالغ كبيرة في أحد البنوك المحلية.
وكانت قد تلقت الجهات الأمنية بلاغات عن عمليات إيداع مشبوهة، وتم القبض على المتهم من قبل إدارة غسل الأموال الملحقة بمكافحة المخدرات بجدة عقب عودته من عاصمة دولة أفريقية.