اعلان

النصائح الشبابية العشر للأناقة على طريقة المقنع السعودي نهار

Advertisement

30

خبير المظهر السعودي “نهار”

من المستحيل أن تراه بدون القناع الذي يخفي وراءه موهبة فريدة في الأزياء والموضة، إنه خبير المظهر السعودي “نهار” الذي يقدم مجموعةً من النصائح للباحثين عن الستايل الأنيق، ويكشف عن أسرار قناعه المميز:
يتم وصف عملك “نهار” على أنه خبير مظهر، ما المقصود بذلك؟
هناك كثير من الناس يخلطون بين الـ”ستايلست” و”الموديل” و”خبير المظهر” الذي يعني شخصاً لديه دراية كبيرة بالموضة وتطوّرها، وهي مهنة لا تتواجد بكثرة في السعودية، فقررت أن أهتم بها، وأكون مصدراً للمعلومات الخاصة بكيفية ارتداء الملابس، وما الذي يناسبني، فكوّنت خبرة جيدة في هذا المجال.
ألا تعتقد بأن مهنة “خبير مظهر” غير معروفة في العالم العربي وفي السعودية خصوصاً.
كيف ترى تقبّل المجتمع السعودي لفكرتك؟
نعيش في زمن تحتل فيه الـ”سوشيل ميديا” مكانةً مهمةً في الحياة اليومية السعودية، وفيها يكون المظهر ذا دلالة وأهمية بالغين، لهذا كان من المهم بالنسبة لي أن أتعلم، وأن أعطي ما تعلمته لغيري، وأنا على العكس تماماً، أشعر أن المجتمع يتقبل هذا بالفعل، حيث أنني أتحدث عن المظهر باعتباره جزءاً من السلوك، وأمراً يعبر عن الحضارة الموجودة، في النهاية من الضروري للمرء أن يعرف كيف يرتدي ملابسه، ويختار ألوانه، فأنا أتحدث عن ثقافة يومية.
كيف بدأت في ممارسة هذه المهنة؟
بدأت عبر قنوات الـ”سوشيال ميديا” المختلفة في 2007، حيث كنت أسجل أفكاري، وأراقب التفاعل معها، وبعد فترة زمنية بسيطة، بدأت أحظى بانتباه جعل الموضوع يحظى بشكل أكثر احترافية، وبعد سنة من الـ”سوشيال ميديا”، بدأ الإعلام يبحث عني. حيث بدأت الشركات تطلب مني تقديم الخبرة التي أحظى بها، ولكني لا زلت أركز على مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً إنستغرام حيث أنشر الكثير من الصور الخاصة بي على حسابي: Naharofficial@.

31

هل تعتمد مهنة خبير المظهر على الموهبة أم على الدراسة؟
لو كنا نتحدث عن الـ”الأزياء”، فهو مجال فني بالدرجة الأولى، والفن عادة لا يمكن تلقينه لأحد، فهو موهبة فطرية، يمكن تنميتها بالممارسة، ولكن في بعض الأحيان من المهم أن يتعلم المرء الأدوات التي يستطيع استخدامها، فلو تحدثت عن نفسي، فأنا منذ صغري أهتم بالألوان، ولم أكن أهتم بالألعاب، بل على العكس كانت تستهويني ألوان ملابس ضيوفنا في المنزل، وحتى ألوان بشراتهم، وحاولت أن أقوم بتطوير الأمر بالممارسة مع الوقت، دون أن ننسى أن الموضوع صعب بالفعل، حيث أن المصادر قليلة جداً في هذه المجالات في السعودية.
ما هو سر القناع الذي ترتديه؟ ولماذا القناع تحديداً؟ وهل يعرف أصدقاءك شخصيتك الحقيقية أي أنك نهار المقنع؟
منذ صغري وشخصيتي تختلف عن أقراني، بداية من الاسم، نهار، وأن كل شيء يتعلّق بي غريب، حيث كنت منطوياً للغاية، ولا أتواصل مع الناس بكثرة، فالـ”كاريزما” التي كوّنتها لنفسي كانت غير معتادة أبداً في المجتمع. بعض الناس يتوقعون أنني مشوّه، أو أنني خائف من كوني سعودي الجنسية، لكن كل هذه الأسباب غير حقيقيّة، فأنا اخترت هذا القناع، حتى أستطيع الإبداع من خلاله بحرية، فالناس تحكم على الشخص من شكله، وهو ما حاولت أن أتلافاه، ولا أخفي عليك أن هذا الأمر له جانب “كاريزما” فنية، ساعدتني كثيراً في طريقي، فالناس أحبتني وكأنني شخصية كرتونية بدرجة من الدرجات، فالمهم لأي شخص يقدّم شيئاً للناس، أن تكون عنده “شخصية” مميزة.
هناك شخصيات انتشرت بشكل كبير بفضل إخفاء هويتها مثل “سيلفر”.

32

هل تعتقد أن إخفاء الهوية وإثارة الإعلام حول القناع مثلاً هدفه الشعبية أو إثارة ضجة؟
الموضوع لم يكن أبداً لجذب الشعبية، حيث كانت هذه الفكرة كما أخبرتك، متعلّقة بالمبدأ نفسه، حيث لا يهم شكلي، بل الطريقة التي أعمل بها، وكنت أعرف جيداً أنني أول شخص في هذا المجال، وفعلاً لا أنكر بأن هناك البعض يستخدمون هذه الطريقة فعلاً، إلا أن من لا يملك ما يقدمه للناس، سينساه الناس سريعاً.
هل تفكر يوماً في الكشف عن وجهك؟ ومتى يمكن أن يحدث هذا؟
لا أعرف، ربما حين يضيع قناعي، لكنني متمسك به تماماً، وأكيد أنه سيكون هناك بديل لهذا الغموض، فلا أستطيع أن أكون طبيعياً.
ما هو جديدك في عالم الأعمال، ألا تفكر بأن يكون لديك خط أزياء باسمك “نهار” مثلاً؟
أكيد أفكر بأنني ذات يوم سأطوّر خط أزياء خاص بي، لكن هذا في خطتي بعيدة المدى، مشروعي القادم هو التحضير لشيء سيثير ضجة كبيرة، حيث أنني أتحضّر الآن للخروج عن نطاق السعودية، وأكتشف فرصي خارج نطاق دائرتي التقليدية، وسيكون على آخر 2014، بالكويت، فمن المهم بالنسبة لي أن أتحرك خارج الحدود، وابدأ في ممارسة عملي في دولة أخرى، خصوصاً أن الكويت بيئة خصبة جداً تناسب ما أستطيع تقديمه.
رأينا العديد من المصممين السعوديين الذين حاولوا تطوير الزي السعودي التقليدي، ما رأيك في هذا؟
أنا أحب أن يظل الزي التقليدي تقليدياً كما هو، ولم أرى أي محاولة جدّية لهذا الأمر، حيث أنني أفضل أن يبقى الشيء الأصيل كما هو.
ما هي النصائح العشر التي تقدمها للشباب بشكل عام في موسم الصيف القادم؟
هناك بعض الـ”التوجهات” الغريبة لهذا الموسم بالنسبة للشباب، مثل الجلد، ونرى كذلك الزخرفة، وأكثر الشباب أصبحوا يميلون إلى الملابس والتقليعات الرياضية. هناك نصيحة أساسية تتعلّق بالتسوّق، حيث يجب اتباع مجموعة من النصائح لكي تكون التجربة ناجحة: حيث يفضل أن تذهب وأنت في حالة مزاجية جيدة، حين ينعكس هذا على كل اختياراتك، والأمر الآخر هو أن تعرف أنه ليست كل الموضات مناسبة لك حتى لو أعجبتك. ومن المهم أن تجرّب كل شيء قبل شراءه بالفعل، ومن المهم أن تعرف ما الذي ستقوم بشرائه، وكيف سترتديه بعد ذلك. حين تقوم بالتسوق من أجل شراء حذاء، اجعله في نهاية جولتك، حيث لا يعرف كثيرون أن المشي يجعل القدم تتوسّع، وبالتالي كثيراً ما يشتري الشباب أحذية، ثم يكتشفون أنها ضيّقة عليهم، وأهم شيء هو أن تشتري حذاءً مناسباً. بالنسبة للعطور، فمن المعروف أنها تلصق على البشرة الدهنية اكثر من الجافة، فلو كنت تريد أن يبقى العطر لأطول فترة ممكنة، فعليك أن تدهن بشرتك بـ”لوشن”، قبل أن تضع العطر، حتى يثبت أكثر، ولا تحاول أن ترش أكثر من اللازم، وخصوصاً في النهار، حيث يجب أن تكون كمية العطور التي ترشها في النهار، أقل من الكمية التي ترشها في المساء، ومن المعروف أن رش العطور على الشعر يجلب الشيب.
ما هي الموضة التي تود لو كان باستطاعتك إزالتها من الوجود؟
أتضايق جداً من منظر “الشبشب الزنوبة” على الجينز، والحقيقة أنني شخص كلاسيكي بعض الشيء، لهذا لا أحب كثيراً من الـ”التقليعات”، التي تجعل الواحد يضحك على نفسه بعدها بسنين، وهذه واحدة من نصائحي، حيث لا يجب عليك أن تكون متمسّكاً بالـ”الموضة” أكثر من اللازم، فهي سريعة التغيير، ويجعلك تندم على قرارك بعدها بفترة بسيطة. كذلك لم أحب موضة الـ”البنطال العريض” كثيراً، وكذلك قمصان الـ”بولو”.

المصدر: MBC

شاهد أيضًا:
صور: مصممة أزياء إماراتية تستلهم تصاميمها من مغارة جعيتا اللبنانية
صور: فن التسريحات في أسبوع موضة موسكو 2014
صور: أكبر حذاء نسائي في العالم