عربية وعالمية

أردوغان يقنع مواطنا بالتراجع عن الانتحار من فوق جسر

منذ شهرين

أردوغان يقنع مواطنا بالتراجع عن الانتحار من فوق جسر

في حادثة ليست الأولى من نوعها خلال السنوات القليلة الماضية، تمكّن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مرة أخرى من إقناع مواطن تركي بالتراجع عن محاولة الانتحار وإنهاء حياته.

أقنع الرئيس أردوغان مواطنا كان يهم بالانتحار عبر إلقاء نفسه، وهذه المرة من فوق “جسر شهداء 15 تموز” في إسطنبول.
وفي التفاصيل، أثناء مرور موكب أردوغان فوق الجسر رأى أحد المواطنين يحاول الانتحار، فنزل وتحدث معه وأقنعه بالعدول عن ذلك.
ووقعت الحادثة أثناء توجه الرئيس أردوغان، يوم الجمعة، للمشاركة في مراسم إنزال سفينة حربية صنعتها تركيا لمصلحة باكستان في قيادة حوض بناء السفن بقضاء بندك في إسطنبول.
الجدير بالذكر أنه في يوم جمعة أيضا، من شهر ديسمبر سنة 2015، أقنع الرئيس التركي مواطنا بالعدول عن محاولته الانتحار، حيث كان يهمّ بالقفز من جسر البوسفور إلى البحر في مدينة إسطنبول.
وذكرت مصادر الرئاسة التركية، أن محاولة الانتحار انتهت مع توقف موكب أردوغان قرب الشخص الذي يعاني من أزمات نفسية، نتيجة مشكلات عائلية. وتراجع المواطن عن الانتحار، وأصدر أردوغان بدوره تعليمات للجهات المعنية لمتابعة الشخص والاهتمام بمشكلاته.

المصدر: روسيا اليوم

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه