عربية وعالمية

في عملية نادرة.. قيادي بداعش يفجِّر نفسه بحزام ناسف جنوب سوريا

منذ شهرين

في عملية نادرة.. قيادي بداعش يفجِّر نفسه بحزام ناسف جنوب سوريا

فجَّر قيادي في تنظيم داعش نفسه بحزام ناسف بعد محاصرته من القوات الحكومية السورية في جنوب البلاد، وفق ما أورد الإعلام الرسمي نقلاً عن مصدر أمني الأربعاء، وذلك في عملية نادرة من نوعها.

وفي التفاصيل، قال مصدر أمني لوكالة الأنباء السورية “سانا” إن “الجهات الأمنية المختصة نفَّذت عملية أمنية نوعية، تم خلالها القضاء على الإرهابي في تنظيم داعش، المدعو (أبو سالم العراقي)، في بلدة عدوان بريف درعا الغربي بعد محاصرته وإصابته بطلقات عدة قبل أن يقوم بتفجير نفسه بحزام ناسف”، وفقًا لما نقلته “سكاي نيوزر عربية”. وأشار المصدر إلى أن “القضاء على الإرهابي (أبو سالم العراقي) جاء بعد فراره من مدينة طفس، وملاحقته من قِبل عناصر القوى الأمنية الذين اشتبكوا معه قبل أن يفجِّر نفسه”.

ولفت المصدر إلى أن العملية أسفرت عن مقتل عنصر من القوات الأمنية، إضافة إلى إصابة مدني بجروح، كان يتخذه الإرهابي أبو سالم العراقي رهينة. ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد كان “العراقي” يتوارى عن الأنظار في المنطقة منذ عام 2018، وشارك في الاغتيالات والفوضى التي تشهدها منطقة الجنوب السوري بين الحين والآخر. وفي سياق حربها على الإرهاب نفّذت القوات السورية عملية نوعية ضد مجموعة إرهابية، تتألف من جنسيات مختلفة، حاولت التسلل من منطقة النيرب باتجاه قرية جوباس بريف إدلب الشرقي.

المصدر: سبق.





اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه