20.4 C
الرياض
13 يناير، 2021
محليات

بعد قتله قصاصًا أمس.. الكشف عن ملابسات الجريمة الذي ارتكبها المعلم العراقي بمدارس المملكة

أسدلت وزارة الداخلية، أمس الأحد، الستار على أبشع جريمة شهدتها مدارس المملكة الأهلية شمال الرياض خلال شهر رمضان عام 2017، وذلك بتنفيذ حكم القتل قصاصًا في الجاني أسامة فيصل نجم، عراقي الجنسية، بعد 3 سنوات. وتعود تفاصيل الحادثة إلى منتصف يونيو 2017؛ حيث هاجم الجاني المدرسة وأطلق النار على مدير التشغيل والصيانة المواطن عبدالعزيز العتيبي، ووكيل المرحلة الثانوية الفلسطيني محمد إسماعيل الدوي، ما أدّى إلى وفاتهما وإصابة عامل آسيوي.

أوضحت إدارة المدارس حينها، أن الجاني كان أحد العاملين فيها، وتم فصله قبل أربعة سنوات من ارتكابه جريمة القتل، والاستغناء عن خدماته بسبب عدم اتزان شخصيته. وجرى إحالة القـاتل إلى المحكمة الجزائية المختصة، حيث قضت بقتـل المتهم قصاصًا دون انتظار بلوغ القصّر من أولياء دم القتيلين، وذلك عقب القبض عليه في أحد المساجد بحي غرناطة بالرياض وبحوزته سلاح الجريمة، وتم تأييد حكم القتل قصاصًا بحقه من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا.

اترك تعليقاً