عربية وعالمية

طبول الحرب في أوكرانيا.. تراجع بالأسهم الأمريكية وارتفاع قياسي في أسعار النفط وتفريغ كييف من الجاليات

منذ 10 أشهر

طبول الحرب في أوكرانيا.. تراجع بالأسهم الأمريكية وارتفاع قياسي في أسعار النفط وتفريغ كييف من الجاليات

تتلاحق الأحداث بشكل لحظي في الأزمة الأوكرانية، وتحركات أوروبية وغربية تجاه التصعيد الروسي ضد أوكرانيا، وتفاعل بشكل متسارع، فأمريكا وبريطانيا تطلبان مواطنيهما مغادرة أوكرانيا فورا خوفا من غزو روسي وشيك جدا.
وخام برنت يلامس الـ 95 دولارا للبرميل، وهو ما لم يحدث منذ سبع سنوات بعد أن أدى تصاعد المخاوف من قيام روسيا، وهي أحد كبار منتجي الطاقة، بغزو أوكرانيا، إلى زيادة المخاوف من قلة إمدادات النفط الخام العالمية.
والمتحدث باسم الخارجية الأميركية، بلينكن يتصل بنظيره الأوكراني ويؤكد دعم واشنطن لـ كييف؛ بعدما أصبح هناك مؤشرات أكيدة على دخول القوات الروسية الأراضي الأوكرانية في أي لحظة.

في غضون ذلك كله، تم رصد ما تستعد به القارة الأوروبية وأوكرانيا للغزو الروسي، وهو في النقاط التالية:

ـ قاذفات “B52” الأميركية تصل إلى بريطانيا

ـ 3 آلاف جندي إلى بولندا وسط تصاعد نذر غزو روسي لأوكرانيا

ومن ضمن الاستعدادات العسكرية على خلفية الأزمة الأوكرانية، وصلت قاذفات أميركية من طراز بي-52 الاستراتيجية إلى بريطانيا.

فيما تتسارع الاستعدادات العسكرية على الأرض على خلفية الأزمة الأوكرانية، من كل الأطراف المعنية. استعدادات كما الكثير من المواقف توحي بأن العملية الروسية في أوكرانيا باتت وشيكة.

وهو ما اعتبره وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن العلاقات بين موسكو ولندن وصلت لأدنى مستوياتها، وخلال لقائه نظيره البريطاني، بن والاس في العاصمة الروسية، حذر شويغو من تراجع مستوى التعاون مع بريطانيا إلى ما دون الصفر.

المصدر: صحيفة تواصل



اشترك في نشرة مزمز الإخبارية

تفقد البريد الوارد او صندوق الرسائل الغير مرغوب فيها، لإيجاد رسالة تفعيل الاشتراك

لإستقبال نشرة الأخبار، فضلاً اضف بريدك أدناه