24.1 C
الرياض
28 أكتوبر، 2021
صحة وتغذية

له علاقة بعودة الدراسة.. ماذا تعرف عن اكتئاب الخريف وما طرق علاجه؟

مع رحيل فصل الصيف وقدوم الخريف، ينتاب البعض شعور بالهموم والميل إلى الكآبة والعزلة الاجتماعية، فتتحول أمزجتهم من المرح والفرح إلى الضيق والملل والمعاناة النفسية. يُطلق على هذه الحالة مصطلح “اكتئاب الخريف”، وتُسمى عند الأطباء بالاضطراب العاطفي الموسمي، والذي يُعد نوعًا من الاكتئاب، يصاب به بعض الأشخاص في فصل الخريف وبداية الشتاء.

أسبابه

هناك أسباب عديدة لهذه الحالة، منها ما هو ناتج عن تغير المناخ وانخفاض درجات الحرارة، وبالتالي يحدث تغيير في الحالة المزاجية، ومنها ما يتعلق بعودة الطلاب إلى مدارسهم والاضطرار إلى البقاء في المنزل لفترات طويلة، وهو ما يؤثر سلبًا على الحالة النفسية لفترات معينة.

 

أعراضه

من بين أعراض اكتئاب الخريف: سوء الحالة المزاجية لفترة طويلة، والشعور بالحزن واليأس، وفقدان الطاقة وعدم الاهتمام بممارسة الأنشطة اليومية، كذلك الرغبة في النوم طوال اليوم، بالإضافة إلى تناول النشويات بكثرة وزيادة الوزن.

 

علاجه

بعض النصائح التي تساعد في التخلص من اكتئاب الخريف:

الاستعانة بصديق

يمكن التحدث مع الأصدقاء والأقارب للتخفيف من حدة العزلة، ولا بأس في الاستعانة بطبيب نفسي حال تفاقمت أعراض اكتئاب الخريف.

الاستمتاع بالطبيعة

الخروج من المنزل والهروب من المدينة إلى القرى والأرياف للاستمتاع بالطبيعة وممارسة الأنشطة المختلفة، من الأمور المفيدة، لا سيما في أوقات الخريف والشتاء.

 

العلاج بالضوء

يوصي بعض الأطباء باستخدام الضوء للتخلص من أعراض اكتئاب الخريف، وذلك من خلال الجلوس أمام مصدر ضوئي لمدة 30 إلى 45 دقيقة.

الأنشطة الرياضية

تساعد ممارسة الأنشطة الرياضية في علاج اكتئاب الخريف بصورة كبيرة، كما أنها تحمي الإنسان من زيادة الوزن وتجنب العزلة، فضلا عن فوائدها للصحة العامة.

 

أدوية الاكتئاب

إذا تفاقمت أعراض اكتئاب الخريف لدى الشخص، يمكنه استخدام أدوية الاكتئاب وفقا لتوصيات الطبيب، مع الاستعانة بالعلاج بالضوء كما ذُكر.

اترك تعليقاً