“الرقابة ومكافحة الفساد” تؤكد توفير حمايتها للمبلغين عن الفساد وضمان عدم تضررهم

أكدت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مجدداً توفير الحماية الكاملة لجميع المبلغين عن قضايا الفساد، وأنه لن يضار أحد على خلفيه بلاغ يتقدم به للهيئة. وقال المتحدث باسم الهيئة عبدالرحمن العجلان خلال استضافته عبر الهاتف على قناة “الإخبارية” إن الهيئة تشدد على عدم تضرر أي مبلغ سواء في وظيفته أو امتيازاته الأخرى.

وأضاف أنه من خلال الإجراءات التي اتخذتها المملكة خلال الفترة الماضية يتأكد للجميع أن الدولة وقيادتها ماضية في اجتثاث ذلك الداء العضال، واسترداد الموجودات وحماية المبلغين. وأكد أن المملكة تمضي بكل حزم في ملاحقة كل من لهم صلة بقضايا فساد مالي أو إداري، وذلك حتى تكون المملكة في مقدمة الدول التي تحارب الفساد. وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أصدر أمس الخميس أمراً ملكياً بالموافقة على الترتيبات التنظيمية والهيكلية المتصلة بمكافحة الفساد المالي والإداري، وضم هيئة الرقابة والتحقيق و”المباحث الإدارية للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وتعديل اسمها ليكون “هيئة الرقابة ومكافحة الفساد”.

اترك رد