بالفيديو: “عضوان الأحمري” يكشف تفاصيل حول المصالحة المرتقبة مع قطر.. وهل ستغلق قناة “الجزيرة”؟!

كشف الكاتب الصحفي والإعلامي “عضوان الأحمري”، تفاصيل حول المصالحة الخليجية المرتقبة مع قطر، والتي بدأت لقاءاتها منذ عدة أيام، وما يدور حول شرط إغلاق قناة “الجزيرة” لإتمام المصالحة. وقال “الأحمري” خلال استضافته ببرنامج “العالم هذا المساء” على فضائية “الحدث”، إن “بوادر الإنفراجة الخليجية المرتقبة بعد 3 أيام موجودة، ولكن تتم أو لا تتم هذا يعتمد على مدى التزام الجانب القطري بحضور القمة أو بالمباحثات التي بدأت منذ حوالي 5 أيام”. وحول المبادرة التي تقدمت بها قطر، أوضح “الأحمري” أن قطر تقدمت ببند حول التخلي عن جماعة “الإخوان المسلمين” وهو بند من ضمن البنود الـ13، والتي تم إلغاءها بعد انقضاء المهلة الزمنية وبقيت المبادئ الستة التي كان من ضمنها عدم دعم جماعات الإسلام السياسي.

وأضاف “الأحمري” أن من ضمن المطالب كان إغلاق قناة الجزيرة، وهو المطلب الذي اعترض عليه كثير من الكُتاب السعوديين وقتها لتنافيه مع حرية التعبير في المنطقة، متابعًا: “اليوم لا أريد أن أطلق حكمًا مطلقًا، ولكن أعتقد أن قناة الجزيرة لديها تغير بلهجتها في التعامل مع الأحداث، وأيضًا فقدان المصداقية، لذا لا أعتقد أن غلق الجزيرة من المطالب الملحة في المصالحة القادمة”. وبشأن المطلوب من الجانب القطري، أشار “الأحمري” إلى أن قناة “الجزيرة” خففت من لهجتها ونقدها للسعودية، وكذلك حين تقول قطر أنها ستتخلى عن الإخوان المسلمين فهي سترضي مصر وترضي الإمارات والسعودية، وأنها لن تدعم جماعات المعارضة السنية والشيعية فهي ترضي البحرين أيضًا. وشدد “الأحمري” أن السعودية لن تتخلى عن مطالب باقي الدول، وتفرض مطالب معينة تخصها فقط، فما يشمل السعودية سيشمل باقي الدول.

تعليق 1
  1. almrlaky يقول

    تحليل ابو كلب

اترك رد