دخل المستشفى وهو يعاني كسرًا بيده فتوقف قلبه .. و”صحة جازان”: نحقق في القضية

أعلنت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة جازان أنها أحالت ملف الطفل “عبدالرحمن اليتيمي” للتحقيق الطبي؛ وذلك بعدما دخل مستشفى خاصًّا لمعالجة كسر في يده، وتدهورت حالته، وتوقَّف القلب، وتم إنعاشه، لكنه فاقد للوعي حاليًا. وتفصيلا، قالت “الصحة”: “إشارة إلى ما تم تداوله بوسائل التواصل الاجتماعي بخصوص الطفل عبدالرحمن يتيمي، ترجو صحة جازان من الله الشفاء العاجل للطفل، وتوضح أنه تم استقبال الحالة بمستشفى العارضة العام، وتم إحالته من خلال برنامج الإحالة الطبية إلى المستشفيات الخاصة بجيزان – جراحة عظام أطفال، وتم على إثره إجراء عملية جراحية للطفل، وتثبيت الكسور، وحصل للحالة توقُّف مفاجئ للقلب”.

وأضافت: “تم إجراء إنعاش القلب الرئوي، واستجابت الحالة ولله الحمد”. وتابعت: “تؤكد صحة جازان أنه تم اتخاذ الإجراءات الطبية كافة اللازمة والمتبعة للتعامل مع حالة الطفل. كما نوضح أنه تم إحالة الملف الطبي للحالة إلى اللجنة المختصة للتحقيق”. وكان مقربون قد ذكروا أن الطفل أجرى عملية لكسر بيده في مستشفى خاص بجازان، وبعد العملية بـ18 ساعة حصل له تشنج، وتوقف قلبه، وبسبب ذلك صار لديه تلف كبير بخلايا المخ، وسبب ذلك له غيبوبة قبل أشهر، وهو في العناية المركزة، ولم تُكشف أسباب تدهور حالته وما حدث له”.

اترك رد