اكتشاف علاج مركب لمقاومة سرطان الثدي من قبل كبار الباحثين في معهد أبحاث السرطان في لندن

تشير دراسة جديدة أجراها نخبة من كبار الباحثين في معهد أبحاث السرطان في لندن إلى أنه يمكن الجمع بين عقارين يُستخدمان لسرطان الثدي والرئة لعلاج معًا لعلاج سرطان الثدي ، حيث يمكن للعقارين مضاعفة مقاومة المرض والسيطرة عليه.

علاج سرطان الرئة

وقد وجد الباحثون أن دواء سرطان الثدي palbociclib يتم تعزيزه عندما يقترن مع crizotinib الذي يستخدم لعلاج سرطان الرئة، وبالتالي سوف يتم تقليص عدد المصابين بسرطان الثدي الذي يُصيب امرأة من كل ثماني نساء في المراحل المختلفة من حياتهم. ونقلاً عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن Palbociclib يستخدم لعلاج سرطان الثدي الذي يأتي كنتيجة مباشرة للعديد من مستقبلات الهرمونات على سطح خلايا الثدي، ويتم اتحاده مع crizotinib لمنع انتشار الورم في الخلايا الحميدة المجاورة للخلايا المصابة.

اختبار العقارين معًا

ويقول البروفيسور “وركمان” أحد كبار الباحثين في معهد أبحاث السرطان في لندن :” تم اختبار العقارين معًا في المختبر على كل من الخلايا السرطانية في الفئران، ولاحظنا أنهما أكثر فعالية بكثير من الأدوية الفردية”. وأضاف : ” لقد تمكنا من الجمع بين عقارين دقيقتين لسرطان الثدي والرئة معًا لإنشاء هجوم ذي شقين يقاوم الخلايا السرطانية في الثدي ،ما زلنا بحاجة إلى بذل المزيد من المجهود لفهم التقنيات الكاملة للعلاج المركب لزيادة فعالية المزيد من الأدوية، لكن النهج الذي سلكناه يبدو واعداً للغاية “

اترك رد