موظفون في “سناب شات” أساؤوا استخدام صلاحياتهم وتجسسوا على المستخدمين

كشفت مصادر أن بعض موظفي شركة “سناب شات” أساؤوا استخدام صلاحياتهم التي تمكنهم من الوصول لبعض بيانات مستخدمي المنصة وتجسسوا عليهم، حيث تتيح المنصة لبعض موظفيها إمكانية الوصول إلى تلك البيانات. وأوضح موظفون سابقون في الشركة أن عدداً من زملائهم انتهكوا بيانات المستخدمين عبر أداة توفرها المنصة ولا زالت متاحة لموظفين حاليين، ووصلوا لبيانات المستخدمين المحفوظة من صور وفيديوهات وبيانات الموقع الجغرافي، وبيانات شخصية أخرى كالبريد الإلكتروني ورقم الهاتف.

وظهرت أيقونة “سناب الأسد” الذي استخدمه الموظفون للتجسس، وهو معد للدخول على البيانات وجمع المعلومات عن مستخدمين محددين من الذين صدرت بحقهم مذكرات قانونية، كما استُخدم “سناب الأسد” قسم مراقبة البريد المزعج والإساءات للوصول لبينات المستخدمين أيضاً. وتعليقاً على هذه المعلومات، أكدت شركت “سناب شات” على جودة نظم الأمان وحماية الخصوصية التي تتبعها في المنصة، وأنها لا تحتفظ ببيانات كثيرة حول مستخدميها، كما أفاد المتحدث باسم الشركة أنه لم يتسنى له التأكد من مستوى الإساءة التي تعرضت لها بيانات المستخدمين المتضررين.

اترك رد