“التعاون الإسلامي” وجامعة نايف تناقشان دور التعليم في مكافحة الإرهاب

تعقد منظمة التعاون الإسلامي ممثلة بمركز صوت الحكمة، وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، الثلاثاء القادم، مؤتمرا بعنوان «دور التعليم في مكافحة الإرهاب والتطرف» بمشاركة إسلامية واسعة، لمدة يومين. ويسعى المؤتمر الذي يستعرض تجارب الدول في مكافحة التطرف والإرهاب من خلال تعزيز التعليم، إلى بلورة ثقافة التعايش من خلال المنظومات التربوية. ويتناول المؤتمر بالتحليل والدراسة، الآليات التي تم تطبيقها في العديد من الدول الإسلامية من أجل بلورة مناهج تربوية تأصل لثقافة التسامح والتعايش، والدور الذي تضطلع به المؤسسات التعليمية في صياغة خطاب يقوم على مبادئ السلم والإخاء ومواجهة العنف والتطرف.

وقال الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف العثيمين، إن عقد المؤتمر يأتي في ظل تنامي ظاهرة التطرف العنيف التي باتت تؤرق العالم الإسلامي خلال العقود الثلاثة الأخيرة، وأنه من المهم النظر في تجارب المناهج التربوية من أجل التصدي لتوغل هذه الظاهرة الغريبة عن مجتمعاتنا، حيث إن كل فعل عنيف أو تطرف في المجتمع هو وليد بناء فكري مشوَّه، تطور وتغلغل في الظل بعيدا عن الرقابة وعن القيم الإيجابية التي تبثها المدرسة الحديثة والمناهج التعليمية الرسمية.

التعليقات مغلقة.