شاهد: ردود فعل لاعبي برشلونة وريال بيتيس والحارس لوبيز بعد هدف ليونيل ميسي الرابع

واصل الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني، ”الإبهار“ و“الإمتاع“، بعد تألقه أمس الأحد، في مباراة برشلونة وريال بيتيس التي أقيمت على ملعب ”بينتو فيامارين“، في إطار المرحلة الـ28 من الدوري الإسباني.

وانتصر برشلونة على بيتيس 4-1، وسجل ميسي 3 أهداف، هاتريك، بطريقة رائعة، وكان أحلى هدف في تلك الأمسية هو الهدف الرابع الذي أحرزه ميسي في الدقيقة الـ 88، وأجبر جماهير بيتيس على الوقوف تحية للنجم الأرجنتيني الأسطوري.
ولم تتوقف ردود الفعل على جماهير بيتيس فقط، بل امتدت إلى لاعبي برشلونة وريال بيتيس على حد سواء، وكذلك حارس ريال بيتيس ”باو لوبيز“.
وجاء الهدف عندما مرر ميسي الكرة إلى زميله راكيتيتش في الجانب الأيسر، قبل أن يتسلم الكرة مرة أخرى على حدود منطقة جزاء بيتيس، وسددها بطريقة رائعة ”لوب“ ساقطة فوق حارس المرمى ”لوبيز“ لتسكن الشباك.
وبعد أن أحرز ميسي الهدف الرابع الرائع، انطلق للاحتفال مع زملائه، ولكن روعة الهدف جعلت لاعبي برشلونة وبيتيس أنفسهم يصابون بالدهشة، وعلى رأسهم سيرجي روبرتو، وإيفان راكيتيتش، ولاعب الفريق المضيف مارك بارترا، وكذلك الحارس ”لوبيز“، والحكم ريكاردو دي بيرجوس، الذي ظل يتابع ميسي وهو يحتفل بالهدف.
وبدا حارس بيتيس في حالة هلع مما حدث، بينما نهضت جماهير بيتيس، التي تشتهر بحبها الشديد وإخلاصها لفريقها، وانحنت لميسي وهتفت باسمه.
وقال إرنستو فالفيردي، مدرب برشلونة: ”على الرغم من أن شباك المنافس تلقت أهدافًا من ميسي فإن جماهيره بدت مستمتعة بهذه الحقبة التي لا تصدق والتي صنعها (ميسي)، إنهم مستمتعون أيضًا وأقروا بذلك“.
”من المهم أنهم منحوه هذه التحية. هذا إقرار بما يقوم به. جماهير المنافسين تعاني منه لكنها تقدره بسبب الإمكانات التي يملكها“.
”أداء ليو كان استثنائيًا، فقد سجل ثلاثة أهداف لكن، كان بوسعه أن يسجل 4، وهذا يظهر لك مدى جودة الأداء الذي يقدمه“.
وأثنى كيكي ستيين، مدرب بيتيس، على جماهير فريقه بسبب طريقة تعاملهم مع ميسي، معربًا في الوقت ذاته عن فخره بالعمل في نفس العصر الذي شهد مشاركة اللاعب الأرجنتيني.
وقال ستيين: ”أقدر حقيقة أن مشجعينا أعربوا عن إعجابهم بلاعب عظيم جعلنا نعاني خلال اللقاء“.
”من العدل ومن الصحيح الاعتراف بذلك. تصرف مشجعونا بطريقة استثنائية، وأنا في غاية الفخر بهم“.
”شاهدت بعض اللاعبين الرائعين وهم يقومون بأشياء عظيمة، لكن، لا يوجد أحد يمكنه معادلة الأشياء التي قام بها ميسي على مدار آخر 12 عامًا“.
”كان من المميز أن يكون بوسعي أن أبدأ هذه الحقبة معه وأن أراه وهو يلعب كل أسبوع“.
ورفع أفضل لاعب في العالم خمس مرات رصيده إلى 39 هدفًا في جميع المسابقات هذا الموسم، قبل شهرين على نهاية الموسم.
وهذه هي الثلاثية رقم 51 لميسي في مسيرته، لكنه لا يتذكر تلقيه مثل هذا التصفيق من جماهير أي فريق منافس قبل ذلك.
وقال ميسي: ”لا يمكنني تذكر أي شيء مثل هذا حدث لي من قبل، وأنا في غاية الامتنان لرد فعل الجماهير“.
”أنا ممتن لهم وسعيد بالانتصار الذي كان في غاية الأهمية“.