اعلان

ترمب ينشر صورة للجدار مع المكسيك.. انظروا كم هو جميل

Advertisement

أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، مساء الجمعة، بعد زيارته للحدود الأميركية –المكسيكية، أن تلك الزيارة أظهرت أن الوضع أسوأ بكثير مما يتصوره البعض.
وقال في سلسلة تغريدات على تويتر: “الوضع أسوأ بكثير عما يمكن لأي شخص أن يفهمه.. إنه غزو!”.
وتابع: “الديمقراطيون لا يدركون كم أن الوضع خطير لبلادنا”.
وأضاف: “كان من المفترض بناء الجدار الحدودي قبل ذلك بكثير، من قبل الإدارات السابقة، إلا أنها لم تفعل، أنا سأبنيه. فمن دونه لا يمكن حماية بلدنا. مجرمون وعصابات، مهربو بشر، ومخدرات، يتدفقون إلى الداخل.”.

إلى ذلك، تطرق إلى ما تداولته وسائل إعلام أميركية من تشكيك في البدء ببناء الجدار الفاصل، أو الساتر الحديدي، قائلاً: “الإعلام الكاذب يدعي أننا لم نبن شيئاً من الجدار بعد، إليكم صورة لجزء من الستار الذي بني على الحدود، إنه مرتفع جداً وصلب وجميل.”
يذكر أنه خلال زيارته للحدود في تكساس هذا الأسبوع عرضت على ترمب إحصائيات حول عمليات العبور غير المشروعة وحجم المخدرات وأنواعها التي صادرتها السلطات الأميركية.
إلا أن تلك المخدرات صودرت، بحسب وسائل إعلام محلية، في نقاط دخول رسمية، وليس في المناطق التي يرغب ترمب في بناء جدار حدودي عندها.
وعندما توجه ترمب إلى ريو غراندي لم تكن هناك أي علامات على “حشود غازية”.
ويسعى ترمب لحمل أعضاء الكونغرس على تمويل الجدار لإنهاء الإغلاق الحكومي الجزئي.