اعلان

وزير الدفاع الكويتي يكشف عن آخر تطورات وساطة بلاده في الأزمة الخليجية – فيديو

Advertisement

كشف وزير الدفاع الكويتي والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، تفاصيل جديدة بشأن الأزمة الخليجية، بين قطر من جهة، والسعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة أخرى. وأعرب وزير الدفاع الكويتي، في حوار أجرته معه قناة صينية، عن أمله في سماع أخبار سارة في القريب العاجل حول حدوث إنفراجة في الأزمة الخليجية، مؤكدا أن جهود الوساطة الكويتية لحل الأزمة “لا تزال تحتاج بعض الوقت”.

وقال الشيخ ناصر الصباح، عن مساعي الوساطة، قائلاً إن “أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح هو القائد الأكبر سناً بين رؤساء دول مجلس التعاون، وكثير من الحكام أصغر منه سناً، ولذلك ينظرون إليه كوالد، وهذا ساعده على اتخاذ القرار الصعب بأن يكون وسيطاً بينهم”. وأضاف:”أعتقد أن ما يقوم به يحتاج لبعض الوقت، كما أرى أن الأفق المنظور يظهر أموراً أكثر إيجابية وتحسناً ، وآمل أن نسمع أخباراً سارة في القريب العاجل”. وأوضح وزير الدفاع الكويتي، أنه “في حال ما تم سؤال أطراف الأزمة فإنهم جميعاً سيؤكدون رؤية مختلفة للأمر عما كانت قبل عام من الآن، مؤكداً أن قطر كانت حاضرة في القمة الخليجية الأخيرة وكانت لها كلمتها وتأثيرها.