اعلان

“العقاد” يحذِّر من أوزان الحقائب المدرسية واستخدام الأجهزة الذكية على العمود الفقري والرقبة

Advertisement

حذَّر الدكتور صلاح العقاد، جراح المخ والأعصاب والعمود الفقري، من أوزان حقائب الطلاب في المرحلة الابتدائية التي قد تتسبب في تقوُّس الظَّهر، أو انزلاقات في العمود الفقري، وآلام في الرقبة من سن مبكرة؛ وهو ما يؤثر على حياتهم في المستقبل. وكشف الدكتور العقاد خلال “ديوانية الأطباء” في لقائها الخمسين مساء أمس الأول بمنزل مؤسسها عبدالعزيز التركي أن استخدام الأجهزة الذكية فترة طويلة مُضرٌّ بالعمود الفقري والرقبة بسبب كثرة الانحناء، وكذلك طول فترة تصحيح كراسات الطلاب والطالبات من قِبل المعلمين والمعلمات. مستشهدًا بحالات كثيرة عالجها، وكانت هذه أسباب مرضها.

وأشار دكتور صلاح – وهو خبير في التقنية الملاحية في جراحة الدماغ والعمود الفقري، ورئيس قسم العمود الفقري في الجمعية السعودية لجراحي الأعصاب، وفاحص في المجلس السعودي لجراحة الأعصاب – إلى أن الأدوية العشبية والوصفات الشعبية لعلاج آلام الظهر أو (الدسك) أو العمود الفقري أو عرق النساء لم تثبت صحتها وفق منظمة الصحة العالمية أو هيئات الدواء والغذاء الدولية. وتحدث الدكتور العقاد عن طرق استخدام علاج الملاحة العصبية في العمليات، واستخدام السلك الكهربائي في الدماغ، وجراحة الرقبة، والانزلاق الغضروفي، وطرق استخدام (الدسك الصناعي).. محذرًا كذلك من استخدام الوسائد المصنوعة من ريش النعام خلال النوم لتأثيراتها الجانبية على العمود الفقري والرقبة. وأكد أنهم في الجمعية السعودية لجراحي الأعصاب سيبحثون أوزان الحقائب المستمرة.. مطالبًا بإلغاء الحقائب، واستخدام التقنية الحديثة في التعليم.