اعلان

نجم مسلسل فريندز يرد على تهمة السرقة بفيديو

Advertisement

Advertisement

نشر نجم بطل مسلسل “فريندز” (الأصدقاء) الشهير، ديفيد شويمر، مقطع فيديو طريف، يثبت من خلاله أنه كان في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة، وقت وقوع جريمة سرقة في بريطانيا، من قبل رجل يشبهه بشدة.

وكانت كاميرا المراقبة قد التقطت صورة واضحة لرجل وهو يقوم بسرقة علب مشروبات من مطعم في مدينة بلاكبول ببريطانيا، ثم قامت الشرطة بنشرها على الإنترنت أملا في الحصول على مساعدة من العامة في التعرف على الشخص.
وما أن تم نحميل الصورة، حتى انتشرت بشكل كبير على الإنترنت، إذ شبه آلاف المستخدمين اللص بـ “روس غيلر”، وهي الشخصية التي لعبها شويمر في مسلسل فريندز.
ومع الانتشار الكبير للصورة، قام شويمر بتصوير مقطع فيديو لنفسه وهو في متجر ويحمل مجموعة من علب المشروب، تماما كما ظهر اللص الحقيقي في الصورة، محاولا التسلل بها إلى الخارج.
ونشر شويمر الفيديو على تويتر، معلقا: “أيها الشرطة، أحلف بأنه لم أكن أنا الفاعل، كما ترون كنت في نيويورك”.
وتابع: “إلى عناصر شرطة بلاكبول الكادحين، أتمنى لكم التوفيق في التحقيق”، مضيفا وسم “#لم_أكن_أنا”.
وحظي الفيديو الطريف بشعبية واسعة على الإنترنت، فيما ردت شرطة لانكشاير على الفيديو بتغريدة قالت فيها: “شكرا لدعمك لنا” (Thanks for being there for us)، في إشارة إلى مقطع من أغنية المسلسل الشهيرة.
يذكر أن مسلسل فريندز انطلق في تسعينيات القرن الماضي واستمر لـ 10 مواسم، وحظي بشعبية كبيرة في مختلف أنحاء العالم، كما ساهم في إطلاق مسيرة أبطاله نحو النجومية، مثل الممثلة جينيفر أنيستون.