بالصور: متحف في الكويت يعرض مقتنيات لـ”صدام حسين” ورسائل بين “عدي” وأفراد من عائلته!

كان الرئيس العراقي صدام حسين، الذي حكم البلاد 24 سنة، أحد أغنى الشخصيات في العالم، وفقا لمجلة “فوربس”. عرض متحف خاص في الكويت مقتنيات تعود للرئيس السابق صدام حسين، إلى جانب نحو 1.5 مليون قطعة أثرية قديمة وحديثة، وفقا لـ “السومرية نيوز”. ويتجول الزائر في متحف “سعود الطريجي” بضاحية العدان جنوبي الكويت، أحد أكبر المتاحف الخاصة الموجودة في الكويت ضمن تنامي ظاهرة إنشاء المتاحف الخاصة التي بدأت قبل نحو نصف قرن. وفي إحدى زوايا متحف الطريجي، تقبع علبة سيجار خاصة بصدام حسين وحذاء من صناعة يدوية من علامة “باركر” برقم مسلسل، ودفتر سيارة يعود لنجله قصي، ونسخة نادرة بتوقيع عدي صدام حسين للعملة المتداولة وقت الغزو العراقي للكويت، ورسائل بين عدي وأفراد من عائلته إبان الغزو.

أما في الجانب الآخر من المتحف، تبرز مقتنيات تعود لحكام الكويت، يتضمن سيوفا وملابس، أبرزها عقال لحاكم الكويت الشيخ عبد الله السالم الملقب بأبي الدستور (الأمير الحادي عشر للكويت والذي تولى الحكم بين عامي 1950 و1965). كما يضم مصحفا شديد الصغر كان يحتفظ به في طيات ملابسه، ونسخة أخرى من القرآن أهداها إياه إمام المسجد الأقصى خلال زيارته فلسطين، وعلم الكويت القديم الذي كان يضعه على مقدمة سيارته. كما يحوي المعرض صندوقا لمقتنيات تعود لحاكم الكويت الشيخ أحمد الجابر، وسيفا لأمير الكويت السابق الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح. يشار إلى أن متحف الطريجي الذي تأسس في 1965 يضم إلى جانب المقتنيات التراثية، أخرى علمية قديمة من بينها “جرامافون” من الشمع (أسطوانة تسجيل) يعود تاريخها للعام 1812 وآلة خياطة، وكلاهما من ممتلكات توماس أديسون.

Publiée par ‎الخوة النظيفة‎ sur Mercredi 24 octobre 2018

Publiée par ‎الخوة النظيفة‎ sur Mercredi 24 octobre 2018

Publiée par ‎الخوة النظيفة‎ sur Mercredi 24 octobre 2018