وصول وفد عسكري وأمني من السعودية والإمارات إلى عدن

وصل إلى مدينة عدن جنوبي اليمن، الأربعاء، وفد عسكري وأمني رفيع المستوى من السعودية والإمارات للوقوف على استجابة الأطراف المعنية لقرار قيادة التحالف بوقف إطلاق النار وعودة الاوضاع لما كانت عليه قبل اندلاع الأحداث يوم الأحد الماضي. وأكد وفد قيادة التحالف الذي التقى مع جميع الأطراف المعنية على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار وعودة الحياة والهدوء للمدينة.

ودعا وفد التحالف إلى التركيز على دعم جبهات القتال لتخليص اليمن من الميليشيات الحوثية الإيرانية ونبذ الاقتتال بين أبناء الشعب الواحد وإعادة الأمن والاستقرار إلى ما كان عليه في السابق وتمكين الأجهزة الوطنية من تقديم الخدمات للمواطنين واستمرار اعادة التنمية كما كانت عليه قبل الأحداث. وأكد الوفد بأن ما حدث لا يخدم مهمة الشرعية والتحالف في استكمال تحرير الأراضي اليمنية وعلى الجميع تقديم المصلحة العامة وحقن دماء اليمنيين.

كما تجول وفد قيادة التحالف في شوارع المدينة للتأكد من عودة الحياة والهدوء والأمن للعاصمة المؤقتة عدن. كما أكد أعضاء الوفد على وحدة موقف السعودية والامارات وأنهما سيقفان مع اليمن حتى يتم تحرير أراضيه بالكامل وان مهمة التحالف تتمحور حول إعادة الشرعية لليمن وعودة الامن والاستقرار وتنفيذ قرار الأمم المتحدة (2216).