آل زريق يعتزل الكرة ويتحول إلى واعظ .. ويكشف كيف أسلم 10 آلاف شخص على يد قسيس!

بعد تلقي مرماه 11 هدفًا

كشف الواعظ الديني السعودي عبدالرحمن بن عبدالعزيز آل زريق عن تفاصيل مثيرة حول إسلام 10 آلاف شخص على يد قسيس في بوركينافاسو، قائلا:”كان هناك قسيس كبير له مكانته الاجتماعية أسلم وبعد مقابلته أكد رغبته بتعلم اللغة العربية لنشر الدعوة وكان ينقصه المال؛ فتم جمع مبلغ مالي يحتاج إليه وأعطيناه إياه، ولله الفضل أسلم على يديه ما يقارب 10 آلاف شخص وما زال مستمرًّا في الدعوة”.

وروى آل زريق عن عدد من محطات حياته التي بدأت بالمسرح ثم الرياضة وأخيرًا الدعوة، مضيفا :”شاركت في إسلام الكثير بالعديد من الدول الإفريقية”. وعن مشواره الرياضي بنادي التوباد في الأفلاج، قال آل زريق:” كنت لاعب كرة موهوب و تنقُّلت من مركز الهجوم إلى حراسة المرمى”، لافتا إلى أن سبب اعتزاله الرياضة بعد تلقي مرماه 11 هدفًا مقابل لا شيء. وحول أسباب أخرى للاعتزال، أشار إلى ثلاثة عوامل تمثلت في وفاة اثنين من أهالي محافظته والغبار ورميه من قبل جمهور الخصم بالحجارة من أجل إشغاله  حسب تعبيره. وفقا لموقع  “سبق”.