اعلان

دراسة: 4 ساعات على مواقع التواصل يومياً تقودك إلى الوفاة

Advertisement

قال باحثون صحيون ‘‘إن المشاكل الصحية التي يسببها الانغماس المستمر للشخص داخل شبكات التواصل الاجْتِمَاعِيّ؛ قد تُؤدِّي إِلَى الوفاة بشكل سريع، علاوة على التعرض للتجاعيد، والإِصَابَة بالإعياء‘‘.

وكَشَفَتِ الدراسة التي أعدتها جامعة ستانفورد الأمريكية أن المستخدمين النشطين للشبكات الاجْتِمَاعِيّة يعيشون أقل من الآخرين بنسبة 10%. واعتبرت الدراسة، أن المستخدم النشط هو من يقضي 4 ساعات يَوْمِيّاً، ويحرم نفسه فرصة الحفاظ على صحته، فَضْلاً عن تعابير وجه الشخص، وحالته المتغيرة بشكل مستمر؛ بِسَبَبِ ردة فعله على الرسائل المختلفة والتعليقات، التي تسبب اضطراباً فِي ضغطه، وتسبب حركة مستمرة ومتوترة لعضلات الوجه، فتظهر التجاعيد فِي وقت مبكر.