تحالف سعودي أمريكي لتطوير أكبر مركز حديث للتشخيص في “مشروع القرية الطبية” بالرياض

أعلنت “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية”، اليوم الثلاثاء، عن توقيع اتفاقية مع “شركة تطوير الطبية”، الذراع الاستثمارية التابعة لشركة “تطوير القابضة”، لإنشاء مركز حديث للتشخيص ضمن مشروع “القرية الطبية” المتوقع أن يصبح واحداً من أكبر المجمعات الطبية الخاصة في المملكة والكائن بالقرب من الحي الدبلوماسي في الرياض. ومن خلال نموذج أعمال قائم على الاستثمارات الخاصة ستعمل كل من “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية” و”القرية الطبية” على تأسيس مركز للأشعة التشخيصية يقدم خدماته المستدامة لكافة مرافق “القرية الطبية” لدعم المشروع في تحقيق أعلى مستويات التميز في العمليات السريرية. كما سيقدم المركز دعمه لمراكز التشخيص الأخرى في الرياض والمملكة وعموم منطقة الخليج عبر باقة متكاملة من أحدث خدمات الأشعة عن بعد.

جاء توقيع الاتفاقية من قبل حزام بن سلامة بن سعيدان، الرئيس التنفيذي لشركة “تطوير الطبية”؛ وجليل جحا، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية” في المملكة، وذلك بحضور الدكتور توفيق الربيعة، وزير الصحة؛ والدكتور رفعت طاهر، مدير عام قطاع الصحة وعلوم الحياة في الهيئة العامة للاستثمار؛ وعدنان عبدالله العليان، الرئيس التنفيذي لشركة “القرية الطبية”؛ وكيران ميرفي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “جنرال إلكتريك للرعاية الصحية. من جهته، قال الدكتور رفعت طاهر: “تعكس الاتفاقية الموقعة بين الطرفين الأجواء الإيجابية للمشهد الاستثماري في المملكة، حيث يعتبر قطاع الرعاية الصحية من القطاعات الاقتصادية الرئيسية التي توفر منطلقات نموذجية لتفعيل الشراكات البنّاءة بين القطاعين العام والخاص، وهو ما يتجسد في مشروع القرية الطبية.”

من جانبه قال عدنان عبدالله العليان: “يمثل مشروع ’القرية الطبية‘ خطوة هامة ورافداً حقيقياً لأهداف رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020، إذ سيكون مجمعاً راقياً لأفضل خدمات الرعاية الصحية جامعاً تحت مظلته أكثر الأطباء والمتخصصين خبرة لتقديم عناية طبية بأعلى المستويات”. وأضاف: “من خلال شراكتنا مع ’جنرال إلكتريك للرعاية الصحية‘ فإننا نعمل على تأسيس مركز إقليمي للتشخيص يوفر حلولاً أفضل وأسرع للكشف عن الأمراض في مراحلها المبكرة، وبالتالي تقديم خيارات علاجية أكثر كفاءة وفعالية.” ومن المقرر افتتاح “القرية الطبية” في 2020 وسيضم المشروع سبعة مبانٍ للمستشفيات التخصصية بأكثر من 900 سرير، إضافة إلى 33 مركزاً طبياً مستقلاً تقدم أفضل مستويات الرعاية الطبية في مختلف التخصصات.