اعلان

بـ”الكاريكاتير”.. الصحف الإيرانية تسخر من تعامل الحكومة مع أزمة الثلوج

Advertisement

Advertisement

سلطت عدد من الصحف المؤيدة لنظام الملالي بإيران، الضوء على الفشل الحكومي في التعامل مع العاصفة الثلجية التي ضربت البلاد، وتسببت في إرباك الملاحة الجوية، وإغلاق المدارس. وضربت إيران موجة كبيرة من الثلوج والعواصف الرملية في الأيام الماضية، وسط عجز حكومي واضح في كيفية مواجهة الأزمة. صحف مثل “قانون”، و”شهروند”، و”ابتكار” و”شرق”، أبرزت عبر فن “الكاريكاتير”، معاناة الشعب الإيراني في مواجهة تلك الأزمة في ظل نقص التوعية وعدم تحذير الحكومة ووسائل الإعلام من مخاطرها.

وأظهرت إحدى الصور رجلًا إيرانيًّا كان يتمنى أن تمطر السماء في ظل الجفاف الذي كانت تعيشه إيران خلال الفترة الماضية، لكن عندما تحققت أمنيته أمطرت ثلوجًا فسحقته. وكانت تلك الصورة من صحيفة “شهروند”. صحيفة “قانون” من جانبها نشرت رسمًا لرجل إيراني فوجئ بالثلوج التي سقطت عليه دون سابق إنذار، فيما أبرزت “ابتكار” حسرة أحد المواطنين على المفقودين القتلى على غرار الثلوج التي اجتاحت البلاد.

الثلوج التي سقطت على إيران جاءت عقب جفاف لم تشهده البلاد منذ فترة طويلة؛ ما أضر بعدد كبير من الأراضي الزراعية والمحاصيل. وكانت المنظمة الوطنية للطب الشرعي بإيران ذكرت أن استمرار موجة هطول الثلوج والأمطار الغزيرة، ستؤدي إلى زيادة معدل الوفيات بين المواطنين، في ظل العجز الحكومي عن مواجهة الأزمة. ونصحت المنظمة بغلق كل منافذ المنازل، مع استخدام المواقد وأجهزة التدفئة المطابقة للمواصفات؛ كي لا تتسبب تلك الأجهزة في اختناق البعض وموتهم بغاز أول أكسيد الكربون.