اعلان

ابتزّها وحاول الانتحار.. مغردون لقاضي جدة: زوّجها واطرده

Advertisement

يبدو أن المثل العربي الشهير “من الحب ما قتل” لم يقف عند ليلى ومجنونها قيس بن الملوح، أو عند عنترة وعبلة، ولا جميل وبثينة، بل تتواصل لعنته حتى يومنا هذا. وفي أحدث الأمثلة على ذلك، قصة الوافد الأردني الذي قضت المحكمة الجزائية في جدة بمعاقبته بالسجن شهرًا والجلد 60 جلدة، إثر محاولته الانتحار بعدما رفضته أسرة سعودية كان تقدم لخطبة ابنتها أكثر من مرة. ذلك الحُكم، أثار حالة من الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي، بين المغردين الذين يرون أنه لا يردع من تسول لهم أنفسهم بأن يتلاعبوا بمشاعر الفتيات وأن يواعدوهن سرًا لفترات طويلة من خلف ذويهم، في إشارة إلى الشاب الأردني. وطالب بعض المغردين، بترحيل الوافد الأردني بعد قضاء عقوبته وعدم السماح له بدخول المملكة في المستقبل، ودعا آخرون إلى تغليظ العقوبة ليكون عبرة لغيره.

وجهات نظر !

وأمام هذه القضية، أثار بعض المغردين وجهات نظر في القضية، مقدمين أطروحاتهم للقاضي، بأن يزوج الشاب من الفتاة إذا كانت موافقة على ذلك ومن ثم يأمر بترحيلهما معًا إلى خارج المملكة. ودعا آخرون، أهالي الفتاة الذين يرفضون تزويجه إياها إلى مراجعة أنفسهم وتزويجها إذا كانت ترغب في ذلك، متسائلين: “هل من ذلك شيء في الشرع؟ لماذا ينحرف البعض عن الدين رغم العنوسة الصارخة في المجتمعات؟”. يُذكر أن الشاب صوّر نفسه في مقطع فيديو وهو يهدد الفتاة بالانتحار إذا لم يوافق أهلها على تزويجه بها، ونالت القضية اهتمامًا كبيرًا في مواقع التواصل الاجتماعي.