اغتصبت وقتلت خنقا بوشاح في باكستان.. والزوج يخرج عن صمته ويكشف عن قاتل زوجته- صور

أعدت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” تقريرا مفصلا حول جريمة اغتصاب وقتل خبيرة التجميل الباكستانية سامية شهيد على يد طليقها “ابن عمها” ويدعى محمد شاكيل.

وكشف مختار كاظم زوج سامية شهيد تفاصيل مثيرة حول قتل واغتصاب زوجته،  قائلا:” زوجتي المتوفاة أغريت بالسفر إلى باكستان، وهناك اغتصبت وقتلت خنقاً على أيدي طليقها محمد شاكيل، بدعم من أفراد من الأسرة الذين كانوا غاضبين للغاية من زيجتها الثانية، عقب انفصالها بالطلاق عن الزوج الأول دون علم الأسرة”.
وأضاف مختار: ارتبطت بسامية عام 2014 بعد طلاقها من زوجها الأول شاكيل، إن أقارب زوجتي استدرجوها من منزلها الجديد في دبي، الذي انتقلت إليه عام 2015، إلى باكستان بعد أن زعموا أن والدها مصاب بمرض خطير، مشيرا إلى أنه تلقى خبر وفاة زوجته بعد وصولها باكستان بستة أيام فقط، بحسب “الديلي ميل” البريطانية.
وأوقفت الشرطة الباكستانية كلا من زوج سامية الأول ووالدها، وخلال التحقيقات اعترف طليقها بأنه قتلها خنقاً بوشاح، ومازال ينتظر المحاكمة.