زهرة المعبي تهاجم المروجين لـ”الزواج بأجنبية” وتؤكد: لا بديل للسعوديات

رأت الاستشارية الأسرية الدكتورة زهرة المعبي، أن انتشار الدعوات لزواج السعوديين من أجنبيات لا تعبر عن حقيقة موقف أبناء المملكة الرجال، مشيرة إلى أن الزوجة السعودية ستبقى مفضلة لأسباب عديدة. وقالت المعبي، إن الرجل السعودي يعشق المرأة السعودية. مضيفة “إن أراد سيدة من جنسية أخرى، فذلك يكون أشبه بمن يريد التعرف على موديل”.

وتعليقًا على “الهاشتاقات” التي تطالب بالتعدد وتحث الرجل السعودي على الزواج بأجنبيات، لاسيما من تحملن الجنسية المغربية قالت المعبي، إنها “هاشتاقات كاذبة يدشنها نشطاء من أعداء السعودية يسعون لتشويه سمعة السعوديات، من خلال أسماء مستعارة”. أما الاستشاري النفسي زهير خشيم ، فقال وفقًا لـ”عاجل”، إن كثيرًا من الرجال الذين يروجون لفكرة التعدد ويطالبون بالزواج من أجنبيات مجرد ظواهر كلامية. مضيفًا: “هؤلاء يسعون للاستعراض وإبراز القوة أمام الأصدقاء رغم أنهم يخافون من زوجاتهم ويعانون من عقد شخصية”. وتابع قائلًا:” هذه الشخصيات تتميز بالخوف، وغالبًا لا يملكون القدرة المالية، منوهًا إلى أن هناك كثيرًا من الحسابات الوهمية على مواقع التواصل الاجتماعي تروّج للزواج من أجنبيات لأهداف غير معلنة”.