نجل الممثل الراحل أبو مسامح: ما فعله الفنانون مع والدي قبل وفاته مؤسف.. وهؤلاء فقط من زاروه قبل أشهر!

نعى العديد من الفنانين الممثل محمد المفرح الشهير بـ«أبو مسامح»، وذلك بعد أن وراه الثرى أمس (الأربعاء) عقب الصلاة عليه في جامع الملك خالد بالرياض. وشارك بعض الفنانين في تشييع “أبو مسامح” إلى مثواه الأخير، تقدمهم علي المدفع ومطرب فواز وعلي إبراهيم وعبدالرحمن الخطيب وعبدالعزيز المبدل وماجد مطرب فواز.

وعبّر بسام، نجل الفنان الراحل، عن أسفه لتقصير الكثير من الفنانين مع والده، قائلًا: للأسف قصر الكثير من الفنانين مع والدي، رغم خبرته ووفائه لهم، وكانت آخر زيارة له من قبل بعضهم قبل أشهر عدة، زاره البعض مثل علي المدفع وسعد خضر وعلي إبراهيم وعبدالرحمن الخطيب وعبدالعزيز المبدل. وأوضح بسام، وفقًا لـ “عكاظ”، أن والده عانى من آلام في القلب والصدر، انتهاء بالأورام السرطانية.
وكتب الفنان ناصر القصبي، على صفحته عبر موقع “تويتر”: «أبو مسامح» محطة لافتة في الدراما التلفزيونية المحلية، استطاع رغم صعوبة المرحلة في بداية السبعينات أن يلفت النظر، وأذكر وأنا طفل صغير أنني تأثرت بشخصيته، «لبس البشت المنتف والعصا» لدرجة أن والدي كان يطلب مني أقلده أمام ضيوفه وهم يضحكون وأكد الممثل علي إبراهيم: «نحن تلاميذ المفرح ولا نوازيه في العطاء وكان يعتبر الأب والأستاذ والموجه لنا، ومن أوائل المنتجين، وبذل معنا مجهودا كبيرا في الأعمال التي أنتجها في داخل وخارج المملكة».
من جهته، نعى الممثل مطرب فواز “أبو مسامح” بقوله: «رحم الله محمد المفرح أستاذ عظيم ورائد من رواد الحركة الفنية السعودية وله أياد بيضاء على كثير من الممثلين وعلى الإنتاج الدرامي، وهو أول من قام بالإنتاج للتلفزيون السعودي وأول مؤسسة إنتاج كانت مؤسسة أبومسامح، مشيرًا إلى أن الراحل تبناه وعمل معه أعمال كثيرة».