ولي أمر يفجر مفاجأة جديدة عن معلم الأحساء المفصول

قال ولي أمر أحد الطلاب، الذي يدرس في المدرسة التي شهدت حادثة فصل معلم بالأحساء بعد اعتدائه بالضرب على طالب، أن له الفضل – بعد الله – في حفظ ابنه خمسة أجزاء من القرآن.‏‎

وحسب ” سبق” أضاف ولي الأمر ” أن المعلم كان يجمع بين التدريس والترفيه والمسؤولية الاجتماعية وأعمال البر. وأشار إلى أنه كان يكافئ المتفوقين منهم ماليًّا من جيبه الخاص، ونظم مسابقة لحفظة القرآن في مجلسه الخاص. ‏لافتا إلى أن صوره مع طلابه المنشورة في صفحة مركز إكرام الموتى بالأحساء على “تويتر” خير شاهد.
وكانت الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الأحساء قد أصدرت قرارًا، يقضي بفصل معلم بعد اعتدائه بالضرب على أحد الطلاب، وصدور توصية بعدم صلاحيته للتدريس مستقبلاً. وانقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض للقرار؛ فمنهم من يرى أن العقوبة كانت قاسية، ولا تتناسب مع حجم الخطأ فيما يرى آخرون أن التصرف الذي قام به المعلم أمر مرفوض، وكان عليه ضبط النفس قبل الإقدام على تلك الخطوة، ومعالجة الأمر بالطرق التربوية السليمة.