​أعضاء بـ الشورى ينتقدون النيابة ويطالبون بتدريب منسوبيها وتعيين محققات

وجه أعضاء بمجلس الشورى انتقادات إلى النيابة العامة رغم حداثة إنشائها، واصفين مهامها بمراقبة السجون بالضعيفة، مطالبين بتدريب منسوبيها وضرورة العمل على تعيين محققات. وأوضح الأعضاء المنتقدون أن السجون لا تقوم بإطلاق السجناء مباشرة بعد انتهاء محكومياتهم لضعف رقابة النيابة عليها، مشيرين إلى أنه لا يزال أمامها الكثير من الوقت والجهد لتكتمل أدوارها في كل المناطق، وتوفير بيئة العمل المناسبة لها.

من جانبه، أكد عضو المجلس الدكتور فايز الشهري وفقاً لـ “عكاظ”، أن النيابة عليها أن تعمل على تدريب منسوبيها على التقنيات واللغات بحكم وجود الأجانب والوافدين في المملكة، وأن يكون لدينا ما يسمى بالنيابة الذكية، كما هو الحال في وزارة العدل. فيما طالب الدكتور عبدالله السفياني بتكثيف الجولات الرقابية على السجون ودور التوقيف فيما يخص حقوق الإنسان، ورصد الشكاوى المقدمة للنيابة العامة أو التي رصدتها، ورأى العضو عطاالله السبيتي إعادة النظر في 10 مواد في نظام النيابة وتعديلها، مشدداً على أهمية أخذ هذه التعديلات بعين الاعتبار.