هكذا علق الشيخ محمد بن راشد على وفاة 7 أطفال إماراتيين إخوة اختناقًا في الفجيرة

لقي 7 أطفال إماراتيين صباح اليوم الاثنين حتفهم نتيجة اختناق بسبب حريق شب في صالة المنزل بمنطقة رول ضدنا بإمارة الفجيرة بحسب الشرطة التي أصدرت بيانا كشفت فيه تفاصيل الواقعة. وقالت الشرطة إنها تلقت بلاغا في تمام الساعة الخامسة والأربعون دقيقة صباح اليوم (توقيت الإمارات) من إحدى الأمهات تفيد بتعرض منزلها لحريق وأن أبناءها بداخل المنزل.

وعلى فور البلاغ هرعت دوريات الشرطة وقوات الدفاع المدني إلى موقع البلاغ في وقت قياسي وعند وصول فرق الإنقاذ إلى المنزل عثر على الأطفال السبعة قد فارقوا الحياة (3) أبناء و (4) بنات أكبرهم (13) عاما وأصغرهم ( 5) أعوام، إلا أن البلاغ ورد متأخراً بعد عملية الاشتعال مما صعب من بقاء الأطفال على قيد الحياة. ووفقاً للمعلومات الأولية بأن الأم استيقظت فجرا لتتفاجأ برائحة الحريق في المنزل وقامت بإبلاغ شرطة دبا الفجيرة فوراً.
وقد صرح القائد العام لشرطة الفجيرة أنه لا تزال عملية جمع الاستدلالات جارية لمعرفة أسباب الحريق، ويهيب القائد العام بالجمهور إلى ضرورة تركيب أجهزة كاشف الدخان والحرائق في المنازل لتلافي مثل هذه الوقائع المأساوية مستقبلا.​ وكشف مدير مستشفى دبا الفجيرة، عبيد الخديم،أن المستشفى استقبلت أول حالة من المنزل الواقع في منطقة “رول ضدنا” وقد فارقت الحياة، ثم وصلت الحالات الست تباعاً.
وكشف ناشطون إماراتيون أسماء الضحايا “شوق سعيد ربيعة فالصف الثامن. خليفة سعيد ربيعة الصف السابع. احمد سعيد ربيعة الصف الخامس. علي سعيد ربيعة الصف الثالث. شيخة سعيد ربيعة الصف الرابع. سارة سعيد من KG1 روضة. سمية سعيد KG1 روضة”.

من جانبه قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” تعازيه لشعب الإمارات في وفاة  أبناء سعيد الصريدي، مؤكداً سموه أن حياة المواطن حياة للوطن . ووجه سموه الدفاع المدني في الدولة بالتأكد بشكل عاجل من وجود أنظمة للحماية من الحرائق متصلة معه مباشرة في بيوت المواطنين كافة على أن تتحمل الحكومة تكلفتها لمن لا يستطيع. وقال سموه  في حسابه على تويتر” فجعنا الْيَوْمَ بوفاة سبعة من أطفالنا في حادث حريق منزلي .. تعازينا الحارة لشعب الإمارات في وفاة شوق وخليفة وأحمد وعلي وشيخة وسارة وسمية أبناء سعيد الصريدي . إنَّا لله وانا اليه راجعون . مصابنا في أطفالنا وأكبادنا مصاب الوطن كله . في الفردوس مثواكم ان شاء الله”. وأضاف سموه” وجهنا الْيَوْمَ الدفاع المدني بالدولة التأكد بشكل عاجل من وجود أنظمة للحماية من الحرائق متصلة مع الدفاع المدني مباشرة في كافة بيوت المواطنين . على أن تتحمل الحكومة تكلفتها لمن لا يستطيع . المواطن أغلى ما نملك. وحياته حياة للوطن . وأمنه وسلامته اولوية لنا ولكافة من يعمل في حكومتنا”.
وعلق الشيخ هيثم بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب حاكم الشارقة بكلباء قائلاً: “ينفطر القلب وتتزلزل الروح لرحيل عزيز .. فكيف بمن يستيقظ على رحيل سبعة من فلذات كبده؟؟ اللهم اربط على قلوب والدي وذوي الأطفال الأشقاء الذين لقوا حتفهم جرّاء حريق فجر اليوم في منزلهم بمنطقة رول ضدنا”.