أسرة بجدة تضطر لمغادرة منزلها بسبب تهديدات ابنها المريض نفسياً.. وتطالب بقبوله في مستشفى متخصص

اضطرت أسرة بمحافظة جدة لمغادرة منزلها بسبب تهديدات وجهها لها ابنها المريض نفسيا، وحالة الهيجان الشديدة التي تعتريه. وأوضحت الأسرة التي تسكن في حي الأمير فواز بجدة أن ابنها الكبير ويبلغ من العمر 34 عاما يعاني من اعتلالات نفسية صعبة، ولم يستطع النوم لسبعة أيام متتالية، مبينة وفقاً لصحيفة “سبق” أنه لا يدرك ما حوله، ويقوم بإتلاف جميع أدويته ومستلزماته الشخصية.

وطالبت الأسرة بضرورة إحالة ابنها المريض إلى مستشفى متخصص، مبينة أن الدوريات الأمنية كانت قد سلمته لطوارئ مستشفى الصحة النفسية بالمحافظة غير أنه لم يتم قبوله لعدم توفر سرير له. وأبانت أن والأب مريض بالسرطان، والأم تعاني من مرض الضغط والسكر، وهما الآن مشردين من المنزل مع ثلاثة من أبنائهما بسبب تهديدات ابنهما المريض والحالة التي يعيشها الآن.