لماذا أخفت الإعلامية آلاء العوادي إصابتها بالسرطان عن والديها؟

توفيت الإعلامية العراقية آلاء العوادي، أول أمس الخميس، بعد صراع مرير مع مرض السرطان، وأثار نبأ وفاتها حزنًا كبيرًا في الوسط الإعلامي، بعدما ظلت تخفي مرضها لفترة من الزمن. وكافحت آلاء المرض بشجاعة، حيث ظلت متمسكة بالأمل حتى اللحظات الأخيرة من حياتها، قبل أن تودع الدنيا عن عمر 37 عامًا.

وأخفت آلاء العوادي خبر مرضها عن والديها، بحسب ما كشفته الإعلامية لجين عمران عبر حسابها على “إنستغرام”، حيث فضلت آلاء إبقاء الأمر سرًا عنهم؛ حتى لا تقلقهم، وقالت لزميلتها لجين: “ليش أخبرهم وخليهم يشيلون همي”. ونشرت الإعلامية لجين عمران عدة مقاطع تجمعها مع آلاء العوادي، مسترجعة ذكرياتهما معًا، عبر سنوات عملهما التي دامت 5 سنوات. واشتهرت آلاء بتقديمها فقرة السياحة العلاجية، ضمن برنامج “صباح الخير يا عرب” على قناة MBC1.
ولدت آلاء العوادي في 27 يوليو/تموز من عام 1981 في العاصمة بغداد، ودرست في كلية الفنون الجميلة في العراق، ثم عملت كمذيعة في مجموعة MBC وعاشت في دبي. وتزوجت آلاء وأنجبت 3 أبناء، هم: سارة وعمر وعلي.