دراسة.. الميكروويف أخطر من مليون سيارة

حذرت صحيفة “تلجراف” البريطانية من الأضرار البيئية الجسيمة الناتجة عن كثرة استخدام الميكروويف في المنازل، مشيرة إلى بعض الدراسات التي تؤكد أن استخدامه ينتج كمية كبيرة من ثاني أكسيد الكربون تعادل ما تنتجه أكثر من مليون سيارة. وأكد العلماء أنه تم التوصل لهذه النتيجة بعد دراسة التأثير البيئي الواسع لأجهزة الميكروويف، من خلال معرفة ظروف تصنيعها واستخدامها ورميها بعد نهاية عمرها، لافتين إلى انتشارها الواسع وعدم معرفة الكثيرين بمدى تأثير هذه الأجهزة السلبي في البيئة.

وتوصل فريق بحثي في جامعة مانشستر إلى أن أجهزة الميكروويف تولد نحو 1.2 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون سنويا، أي ما يعادل ما تنتجه 1.3 مليون سيارة. ونوه العلماء إلى ضرورة استخدام الناس هذه الأفران باتباع الطريقة الصحيحة تجنبا لأضرارها البيئية.