أب يتهم مستشفى بجازان بالتكتم على حادث سيارة إسعاف تسبب في وفاة مولدته.. والصحة توضح

وجهت أسرة في جازان اتهامات لمستشفى العارضة العام، بالتسبب في وفاة مولودتهم الرضعية، بعد تعرضها لحادث سير بسيارة الإسعاف أثناء نقلها إلى مستشفى آخر، فيما تكتمت المستشفى على الحادث وادعت أن الوفاة طبيعية.

ويروي محمد جبران خبراني والد الطفلة تفاصيل الواقعة، وفقا لـ”سبق”، قائلا: إن زوجته وضعت في مستشفى العارضة العام، لكن المولودة كانت تعاني من مشاكل صحية استدعت نقلها لمستشفى فهد المركزي لتوفر الإمكانات لكنه تم تغيير المسار إلى مستشفى أبو عريش العام. وأشار إلى أنه أثناء زيارته لمولودته في اليوم التالي فوجئ باختراق أنبوب لجسدها فسأل عن ذلك فأخبرته الممرضة بأن سيارة الإسعاف تعرضت لحادث مروري سبب للطفلة نزيف داخلي توفيت بعده الطفلة بـ3 أيام. وطالب المواطن وزارة الصحة بفتح تحقيق في الواقعة وكشف ملابساتها والتحقيق مع الضالعين في وفاة طفلته.
من جانبها، أقرت صحة جازان بنقل المولودة بسبب عيب خلقي وبوقوع حادثة الإسعاف لكنها وصفته بالحادث المروري البسيط الذي لم ينتج عنه أي إصابات، مشيرة إلى أن المولودة كانت تعاني عيبا خلقيا بحدوث تضخم في القلب وتعرضت الحالة لمضاعفات، نتج عنها هبوط حاد في الدورة الدموية والقلب وفارقت الحياة. وأكدت أنها تحقق في الواقعة، وستتخذ الإجراءات النظامية حال اكتشافها أي إهمال أو تقصير.