متاجر هذا البلد لا تخشى السرقة واستغنت تمامًا عن الأقفال والأبواب

شهدت سنغافورة 135 يومًا دون تسجيل شرطة البلاد أي جريمة سرقة أو خطف أو سطو أو اقتحام خلال عام 2016، وهي إشارة مثيرة لتفاؤل الشركات الصغيرة التي عادة ما تخشى من آثار عمليات السرقة. وجاءت سنغافورة في المرتبة الثانية بمؤشر المدن الآمنة لعام 2017 الصادر عن وحدة الأبحاث الاقتصادية التابعة لـ”الإيكونوميست”، فيما حلت طوكيو في صدارة القائمة. وبحسب تقرير لـ”سي إن بي سي” فإن احتياطيات المحال التجارية في سنغافورة عند الإغلاق ليلًا باتت متواضعة للغاية، حيث استغنت بعض المتاجر عن النوافذ والأقفال وحتى الأبواب.

وعلى سبيل المثال لا يستخدم متجر “ستاربكس” في رافلز بليس -وهي واحدة من محطات القطار الأكثر ازدحامًا في البلاد- أي أبواب، وبدلًا من ذلك يُستخدم شريط صغير يشير إلى إغلاق المتجر بينما لا تزال جميع البضائع والأغراض معروضة على بعد ذراع من يد المارة والركاب. مع ذلك تخضع البلاد لمراقبة دقيقة من قوات الأمن، وفي العام الماضي أعلنت الشرطة مبادرة “بولكام 2” لتثبيت عشرات الآلاف من كاميرات المراقبة، بعد تثبيت 62 ألفًا بالفعل في المرحلة الأولى من المبادرة عام 2012.