وسائل إعلام إماراتية تكشف المسكوت عنه حول حقيقة احتجاز الشيخ عبدالله آل ثاني في أبوظبي

كشفت وسائل إعلام إماراتية عن حقيقة ما تم تداوله عن احتجاز الشيخ عبدالله بن علي آل ثاني في أبوظبي، قائلة:” شائعة مغرضة لا أساس لها من الصحة”. وأضافت وسائل الإعلام، قائلة:” الشيخ عبدالله بن علي آل ثاني وصل الإمارات بناء على طلبه وهو حر في مغادرتها متى شاء ولأي وجهة يريد”، بحسب ماذكره “إرم”.

وجاء ذلك تعليقا على تسجيل مصور بثه الإعلام القطري ويظهر الشيخ عبدالله آل ثاني يقول: “موجود الآن في أبو ظبي، كنت ضيف عند الشيخ محمد “يقصد ولي عهد أبو ظبي” ، وأنا الآن في وضع حجر، قالوا ما تطلع “لا تخرج”. وتابع :”إذا صار علي حاجة “مكروه” أنا في ضيافة الشيخ محمد، وإذا صار أي شيء بعد الآن هو يتحمل كامل مسؤوليته”. يذكر أن الشيخ عبدالله بن علي آل ثاني وصل أبوظبي وهو يخشى تهديدات على سلامته من قبل النظام القطري.