إيرانيات يلجأن لحيل غريبة ليتمكن من دخول الملاعب وتشجيع فرقهن! –صور

لجأت بعض الإيرانيات لحيلة غريبة لدخول الملاعب لمشاهدة المنافسات الرياضية، الممنوعة عليهن. وتظهر الصور المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن الإيرانيات يلجأن للماكياج، ويتنكرن بـ”لحى” الرجال، ليتمكن من دخول الملاعب وتشجيع فرقهن المفضلة.

ونشرت متابعة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، باسم “زهرة”، صورتها وهي في ملعب بطهران، متنكرة في هيئة رجل بشارب ولحية مستعارين، موضحة أنها وضعت ماكياجا كثيفا كي تظهر ملامحها فعلا ملامح رجالية. ووفقا للإعلام المحلي، فإن زهرة مشجعة لفريق إف.سي.بيرسيبوليس لكرة القدم في إيران، وقد سئمت من عدم قدرتها على مشاهدة مباريات فريقها المفضل، فوجدت الطريقة لحضور المباراة ضد نادي تيراكتور من مدينة تبريز في 29 ديسمبر. وأحدثت قصة زهرة ضجة واسعة، و أثارت جدالا حول حق المرأة في دخول الملاعب، وخاصة أنه منذ أسبوع قبل ما فعلته زهرة، قامت مشجعة أخرى لفريق إف.سي.بيرسيبوليس بخداع الأمن أثناء مباراة في أهواز بجنوب غرب إيران. شبنام -كما يسميها الإعلام الإيراني- وضعت أيضا لحية مستعارة لكنها أكثر تطورا من لحية زهرة. وأكثر أسلوب تستخدمه النساء هو أن ترسم كل واحدة على وجهها ألوان فريقها المفضل وأن تلبس كالرجال، ثم تحاول دخول الملاعب في ساعات الازدحام الشديد، عندما تكون المراقبة حتما أخف.