بعد مصرع والدته و4 من أشقائه.. ناج من حريق منزل الشرائع بمكة يروي تفاصيل الليلة الحزينة

روى أحد الناجين من الحريق الذي اندلع بأحد المنازل بحي شرائع المجاهدين بمكة المكرمة تفاصيل حزينة، حول ملابسات واقعة اندلاع النار في منزلهم الشعبي، والتي أسفرت عن وفاة 5 من أسرته (والدته و4 من إخوته) وإصابة 5 آخرين.

وقال الشاب العشريني يوسف، والدموع تنهمر من عينيه وفقا لـ”عكاظ” إنه استيقظ فجر أمس، على وقع أصوات وصرخات استغاثة وصافرات الدفاع المدني، وفوجئ أن تلك الأصوات صادرة من غرف إخوته. وأوضح أنه كان نائما في غرفة تقع في الناحية الأخرى من المنزل، وشاهد رجال الدفاع المدني وهم يحاولون فتح غرفة والدته وإخوته، لكن كانت الغرفة احترقت بالكامل نظرا لسقفها الخشبي، لافتا إلى ملاحظته آثار كسر على باب غرفة والدته ما يشير إلى أنها كانت تحاول الهروب إلا أن الباب الموصد منعها.
ولفت إلى تمكنهم من إخراج إخوانه الخمسة المصابين بجروح خطيرة واختناقات ونقلهم إلى المستشفى عبر سيارات الهلال الأحمر، فيما توفي 4 آخرون من إخوانه (ولدان وبنتان يراوح عمرهما بين 3 و 23 عاماً).
يذكر أن فرق الدفاع المدني تلقت بلاغا فجر أمس عن اشتعال النار في منزل شعبي بعد امتدادها من مجموعة نفايات وأخشاب في الفناء الذي يقدر مساحته بنحو 1000 متر، وتوجد بداخله غرف شعبية تقطنها أسرة من جنسية إفريقية، ونجم عن الحادثة وفاة خمسة أشخاص وإصابة خمسة آخرين.