بسبب الغلاء.. تجدد الاشتباكات بين الشرطة التونسية ومتظاهرين

استخدمت الشرطة التونسية الغاز المسيل للدموع في اشتباكات وقعت مساء أمس الأربعاء، في مدينة طبرية التابعة لولاية منوبة. وبحسب قناة روسيا اليوم، جاء غضب أهالي طبربة بعد إلغاء رئيس الحكومة يوسف الشاهد زيارته إلى المنطقة وتوجهه في زيارة خاطفة إلى منطقة البطان.

وأعلنت وزارة الداخلية التونسية إصابة العشرات وتوقيف أكثر من 200 شخص خلال مواجهات في عدة مدن بالبلاد. وأفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية، خليفة الشيباني، بأن متجرًا شهيرًا تعرض للنهب في جنوب العاصمة، مضيفًا أن 49 شرطيًّا أصيبوا بجروح خلال صدامات في مختلف أنحاء البلاد، بينما تم توقيف 206 أشخاص ضالعين في الاضطرابات. وانتشرت عناصر من الشرطة والجيش خلال المساء والليل في العديد من المدن التونسية من بينها طبربة، حيث نزل شبان إلى الشوارع بالمئات بعد تشييع رجل توفي في صدامات مساء الثلاثاء.