مطلوب يعتدي بالضرب على شرطي بدبي ويهدده “أنا إيراني براويك”

تنظر محكمة الجنايات في إمارة دبي، قضية اعتداء بالضرب على عريف أول من شرطة دبي من قبل “شريك تجاري” عليه بلاغات تحرير شيكات بدون رصيد، وذلك عند محاولة العريف السيطرة على المتهم لإدخاله إلى قسم التوقيف.

وكشفت التحقيقات أن المعتدي (وهو إيراني ويبلغ 47 عاما) يمارس نوعا من أنواع الفنون القتالية ومفتول العضلات، وتسبب للعريف بجرح في إبهام يده اليسرى وكدمات في صدره، كما أقدم على الاعتداء على شرطيين آخرين وأتلف باب قسم التوقيف في مركز الشرطة، وفق صحيفة “الإمارات اليوم”.
وفي التفاصيل، ذكر العريف (المجني عليه) أنه تسلم المتهم في يوم الواقعة من زملائه لإدخاله قسم التوقيف، وطلب من المتهم أن يسلمه ما بحوزته من أمانات لحفظها، غير أنه رفض بشدة وشرع بالصراخ باللغة العربية، وقال “لن أقوم بتسليمك أمتعتي”، و”أنا إيراني براويك”، مضيفًا أنه حاول مرة أخرى إفهام المتهم ضرورة تسليمه الأمتعة، لكنه كرر رفضه وقام بضرب العريف على صدره بواسطة يده، وتسبب له بجرح في إبهام يده اليسرى. وأوضح العريف: “كون المتهم ضخم البنية ومفتول العضلات ويبدو عليه أنه يمارس نوعاً من أنواع الفنون القتالية، طلبت الدعم من زملائي الذين حضروا على الفور، وتمكنا بعد جهد كبير من تقييده والسيطرة عليه غير أنه استمر بالمقاومة وتلفظ علينا بعبارات خادشة للحياء، وتسبب أثناء ذلك في إتلاف باب قسم التوقيف”. مبينا أنه أثناء محاولة المتهم فك قيوده قام بالقفز ما تسبب بارتطام رأسه بسقف الحجز، وأصيب على إثرها بجروح في رأسه وتمت السيطرة عليه بعد ذلك بشكل كامل.