بالفيديو.. مأساة ممرضة سعودية وزنها 220 كجم

عبَّرت الممرضة السعودية فوزية أحمد عسيري، عن المأساة التي أصبحت تعيش فيها حاليًا، بعد ارتفاع وزنها لأكثر من 220 كجم، ما اضطرها إلى أن تلزم الفراش بسبب السمنة المفرطة. وقالت المواطنة، في مقطع فيديو، إنها تنتظر أن تمتد لها يد المساعدة، لتتجاوز مشكلة زيادة الوزن، حتى تستطيع العودة لخدمة أولادها ومساعدة أسرتها، بعد مرور نحو عامين على مأساتها. وأضافت: “إنني محرومة وعاجزة، ولا أستطيع تقديم أي مساعدة، بعد أن كنت أعمل ممرضة بوزارة الصحة، وأقوم بخدمة الآخرين.. وأتمنى خدمة أولادي، كما كنت أقوم بخدمة أسرتي”.

وأوضحت أن السمنة تلاحقها منذ عشر سنوات؛ لكنها لم تكن تعوقها عن العمل، إلا منذ عامين فقط، إذ تحولت إلى قعيدة الفراش، خاصة مع توقف قدمها اليمنى عن الحركة تمامًا. وأعربت فوزية عن حلمها بتحويلها إلى مستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض، لمساعدتها في إنقاص وزنها وعلاجها، مبينة أنها عملت ممرضة في وزارة الصحة، لمدة 26 عامًا، ولذلك تنتظر رد الجميل. يُذكر أنه بمساعدة الدفاع المدني والإسعاف فقد تم نقل الممرضة قبل أسبوعين إلى مستشفى الأمير محمد بن ناصر في جازان؛ حيث ما زالت منومة هناك دون أي تطور في حالتها.