بالصور: من داخل حصن القيادة السري الذي سيحتمي به كبار مسؤولي الصين حال شن حرب نووية

أنشأت السلطات الصينية حصنا سريا قويا يمكنه توفير الحماية لكبار المسؤولي والقادة في البلاد أثناء وقوع حرب نووية، ويقع الحصن على عمق كيلومترين على الأقل تحت سطح الأرض أسفل تضاريس صخرية. ووفقًا لتقرير نشره “بيزنس إنسايدر”، فإن الحصن بني أسفل متنزع يقع على بعد 20 كيلومترا شمال غرب مقر الحكومة المركزية في العاصمة الصينية “بكين”، ويوجد وسط شبكة من الكهوف التي تشبه مدينة مصغرة ومزودة بإمدادات مياه آمنة تكفي مليون شخص.

يعد الحصن جزءا من مركز قيادة مشترك للهيئة العسكرية المركزية في الصين، وتم الكشف عنه عام 2016 لوسائل الإعلان بعد أن تم العمل عليه منذ عقود وخضع لتطوير وتحديث في السنوات الأخيرة. ومن الجدير بالذكر أن الصين ليست الدولة الوحيدة التي أنشأت حصنا منيعا ضد الهجمات النووية، حيث توجد حصون مماثلة في اليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة وروسيا وبنيت بعضها أثناء الحرب الباردة.