إلغاء احتكارية قناة bein القطرية للبطولات الآسيوية!

ذكرت مصادر مطلعة داخل أروقة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن هناك تكتلاً تعمل عليه بعض القنوات الرياضية في المنطقة للدخول في منافسة لسحب حقوق النقل التلفزيوني لدوري أبطال آسيا من القناة المالكة للحقوق الحالية القطرية «بي إن سبورت»، وإبعادها عن المنافسة.

وأكدت المصادر أن الشركة المسوقة للحقوق الماليزية «دبلو إس جي» أعلنت إفلاسها وبيع حقوق التسويق الخاصة بها بالكامل لشركة «لاجارديير» الفرنسية، التي أصبحت الآن هي المالك الحصري لحقوق التسويق لمسابقات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التي رفضت خيار التجديد التلقائي مع بي إن سبورت بعد انتهاء العقد المبرم الحالي بنهاية 2020، بهدف تحقيق عملية تفاوض على إعادة بيع حقوق النقل والتسويق لبطولات الاتحاد القاري التي لن تقل في السنوات الـ8 الجديدة عن ملياري دولار بحسب صحيفة “عكاظ” . وبذلك يتيح للقائمين على اللجنة التسويقية بالاتحاد الآسيوي التفاوض مع أي شركة عالمية أو قارية لشراء الحقوق والرعاية والاتفاق مع أي شركة أخرى مما يسقط حق القناة القطرية بالتجديد التلقائي للعقد لمدة أخرى كما كان مخططا له بين القناة القطرية والشركة المسوقة السابقة والمتضمن التجديد التلقائي حتى 2028، ويتوقع أن تعمل بعض القنوات الخليجية على تشكيل تكتل إعلامي لدخول المنافسة على الفوز بحقوق النقل التلفزيوني لمسابقات الاتحاد الآسيوي لـ8 سنوات قادمة.