آل الشيخ يكشف المسكوت عنه ويتوعد مروّجي الشائعات

قال تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة، إنه سيُبين بعض الحقائق التي توضح الكثير من الأمور بعد الشائعات التي تم ترويجها مؤخراً.

وكتب آل الشيخ عبر تويتر: سكتُّ كثيراً على شائعات تم ترويجها خلال الفترة الماضية واليوم سأُبين بعض الحقائق التي توضح الكثير من الأمور.

وأضاف آل الشيخ: حفل هيئة الرياضة للمنتخب الأول، يُضحكني مَن يقول إنه تكلّف ١٠٠ مليون أو ٢٠٠ مليون، الحقيقة أن الحفل لم تتجاوز تكلفته ٤ ملايين ريال وتم دفعها من الرعاة، هيئة الرياضة لم تدفع ريالاً واحداً، أكرر ريالاً واحداً.

وتابع آل الشيخ: مشروع النادي الأهلي في مصر، مجموعة مستثمرين من السعودية والإمارات ومصر قدموا هذا المشروع -وهم القائمون عليه- ومهمتي كرئيس للاتحاد العربي تسهيل هذه المهمة، والمملكة لم تدفع ريالاً واحداً في هذا المشروع.

وقال آل الشيخ: الاتحاد العربي ليس مجرد تنظيم بطولات في عام وتتوقف لأعوام، دوري وزملائي صناعة استثمار حقيقي لمشاريع رياضية قادرة على تنمية الرياضة في الوطن العربي.

واختتم آل الشيخ تغريداته قائلاً: كل الأندية السعودية تم دعمها وهذا الدعم ليس بالضرورة الإعلان عنه لكنني شخصياً أعرف ماذا يجب علينا في هيئة الرياضة فعله، وتعلمون جميعاً موقفي الواضح تجاه الدويلة، والذي أدى لقيام إعلام الظل وخلايا عزمي بنشر أكاذيب وافتراءات في كل أمر يخصني وتجاوز ذلك لحياتي الشخصية والعائلية وهذا أهون ثمن أدفعه في سبيل وطني.

وتابع آل الشيخ: هذه الحملات لا تزيدني إلا قوة وشراسة على أعداء الوطن.

وانتشرت أكاذيب وشائعات في الفترة الأخيرة حول أن قيمة الحفل والذي تم إعداده من هيئة الرياضة للاحتفال بوصول المنتخب السعودي لكأس العالم تتخطى ال100 مليون ريال.

وأوضح آل الشيخ في الفترة الأخيرة أن قيمة الحفل لم تتخطَّ ال4 ملايين ريال.